fbpx
الرياضة

هل يحقق الرجاء “ريمونتادا”؟

الفريق يمني النفس في الوصول لنهائي العصبة للمرة الخامسة واللياقة أكبر عائق

يحلم الرجاء اليوم (الأربعاء)، في الثامنة مساء، بتحقيق «ريمونتادا» جديدة، بملعب القاهرة الدولي، حين يحل ضيفا على الزمالك، لحساب إياب نصف نهاية عصبة أبطال إفريقيا، علما أن مباراة الذهاب بالبيضاء انتهت بفوز الفريق المصري بهدف لصفر.
ويمني الرجاويون النفس في تحقيق فوز ينهي مرحلة من المعاناة، انطلقت بخسارة مباراة الذهاب بالبيضاء، وإصابة جل لاعبي الفريق بفيروس كورونا، إذ لم يخوضوا حصصهم التدريبية المعتادة، باستثناء حصة أجراها الفريق أمس (الثلاثاء) بالعاصمة المصرية.
واسترجع الرجاء أغلب لاعبيه الأساسيين قبل المباراة، وسيكونون حاضرين اليوم (الأربعاء)، رغم تخوفات جمال سلامي مدرب الفريق من اللياقة البدنية، إذ أن أغلبهم لم يتدربوا في المرحلة السابقة.
وتنقل المباراة على «بي إن سبور» السابعة، وفي القنوات الرياضية المصرية الأرضية.
وتلقت بعثة الرجاء، التي وصلت للقاهرة مساء أول أمس (الاثنين)، استقبالا جيدا من قبل مسؤولي الزمالك، على غرار ما قامت به إدارة الفريق البيضاوي بالمغرب، وتوجهت مباشرة للفندق.
ويحلم الرجاء بالوصول للمباراة النهائية لعصبة الأبطال للمرة الخامسة، بعد سنوات 1989 و1997 و1999 التي شهدت تتويج الفريق باللقب، ونهائي 2002 الذي خسره أمام الزمالك بهدف لصفر، في وقت يمني الزمالك النفس في بلوغ النهائي للمرة الثامنة، علما أنه حاز اللقب خمس مرات.

تحكيم سنغالي

اختارت لجنة التحكيم بالكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، الحكم السنغالي ماغيتي نداي، الذي سبق أن حكم مباراة ذهاب نهاية كأس «كاف» في 2018، بين الرجاء وفيتا كلوب، في المباراة التي عرفت فوز الرجاويين بثلاثة أهداف لصفر بالبيضاء.
ويعتبر السنغالي نداي من أبرز الحكام الأفارقة، الذين قادوا مباريات هامة في عصبة الأبطال وكأس «كاف» وكأس إفريقيا وبطولة إفريقيا للاعبين المحليين، ويوجد ضمن قائمة الحكام الأفارقة الذين سيشاركون في تحضيرات كأس العالم 2022 بقطر.
وأثار التحكيم جدلا كبيرا بين جماهير الفريقين، قبل المباراة، إذ حذر كل طرف من تعيين حكم غير معروف، أو لديه سوابق سيئة مع الفريقين، وانتظر الجميع تعيين الغامبي باكاري غاساما، غير أن الكنفدرالية كان لها رأي آخر.

حوافز مالية للاعبين

وعد مكتب الرجاء لاعبي الفريق، بمنحة مغرية، إذا ضمنوا التأهل للمباراة النهائية، وتجاوزوا خسارة الذهاب بهدف لصفر.
ورغم المشاكل المالية التي يعانيها الفريق في الفترة السابقة، فإن المكتب المسير وعد اللاعبين بتوفير منحة مغرية، شريطة ضمان التأهل للمباراة النهائية، للمنافسة على اللقب الإفريقي الرابع.
وخضع لاعبو الرجاء بمجرد وصولهم للقاهرة، لفحوصات الكشف عن كورونا الروتينية، والتي تشرف عليها الكنفدرالية الإفريقية، قبل تحديد المشاركين في المباراة رسميا.
وغاب عن بعثة الرجاء محمد الدويك وأنس الزنيتي، بسبب عدم سلبية تحاليل الكشف عن كورونا، التي أجروها بالبيضاء.

بانون يلعب مباراة الوداع

يلعب بدر بانون آخر مباراة له بقميص الرجاء الرياضي، بعدما وقع على عقد مبدئي مع الأهلي المصري، مقابل أكثر من ملياري سنتيم.
وودع بانون جماهير الرجاء قبل مغادرته مطار محمد الخامس بالبيضاء، أول أمس (الاثنين)، وأثار تصرفه مع وسائل الإعلام جدلا كبيرا، بقوله «تهنيت منكم».
ويسعى بانون إلى تأهيل فريقه الأم للنهائي، قبل رحيله عنه، علما أنه توج معه بألقاب، من بينها البطولة الوطنية وكأس الكنفدرالية الإفريقية.
ووافقت إدارة الرجاء على انتقال بانون للبطولة المصرية، بعدما وضع الأهلي مبلغا مهما على الطاولة، أقنع به مسؤولي الفريق الأخضر.

أبوشروان: قادرون على رفع التحدي

المدرب المساعد قال إن الرجاء اعتاد اللعب تحت الضغط

لم يخف هشام أبوشروان، المدرب المساعد الثاني للرجاء الرياضي، تخوفاته من مواجهة الزمالك المصري، اليوم (الأربعاء)، لحساب إياب نصف نهائي عصبة الأبطال الإفريقية.
وكشف أبوشروان في حديث ل»الصباح» أن المباراة تأتي في توقيت غير عاد بالنظر إلى الظروف الصحية التي يمر منها الرجاء، وقال» غياب اللاعبين عن التداريب لأزيد من عشرة أيام، أكيد أنه ستكون له انعكاسات سلبية على المردودية داخل أرضية الميدان، ولكننا سنحاول التغلب على هذا العامل من خلال وضع إستراتيجية مناسبة للمواجهة».
وأوضح أبوشروان، أن الرجاء حقق جزءا كبيرا من أهدافه هذا الموسم، وسيلعب المباراة دون ضغط، وتابع» هذه الرسالة حاولنا إيصالها للاعبين حتى نرفع عنهم الضغط، ونشعرهم أن أي نتيجة في الظروف الحالية مقبولة، ولدي اليقين في قدرة اللاعبين على رفع التحدي والعودة إلى البيضاء ببطاقة الـتأهل»، مستدركا» المهمة لن تكون سهلة، لكنها ليست مستحيلة».
وأفاد أبوشروان، أن الأجواء التي تسود داخل النادي، منذ تتويجه بلقب البطولة إيجابية، وزاد قائلا» مباراة الذهاب جرت في ظروف خاصة، ناهيك عن ظلم التحكيم، ونراهن في مباراة على الظهور بالوجه الحقيقي للرجاء، وتمثيل كرة القدم الوطنية على أفضل وجه».
وختم أبوشروان، أن الجمهور ينتظر «ريمونتادا» تاريخية مساء اليوم (الأربعاء)، و»سنسعى إلى تحقيق أمانيه بالإمكانيات المتوفرة ولدي كامل الثقة في قدرة العناصر المتوفرة على رفع التحدي في القاهرة».

إعداد: العقيد درغام ونور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى