fbpx
الصباح الفني

“صرخة” تجمع الخلوفي وعبد الدايم

الأغنية رسالة للوقوف في وجه مغتصبي الأطفال

أطلقت، أخيرا، أغنية “صرخة” من أداء الفنان أسامة عبد الدايم وكلمات وألحان عبد السلام الخلوفي، وهي عمل يعتبر بمثابة صرخة في وجه كل المتربصين بالأطفال، وناقوس خطر يدق لتنبيه الجميع بالخطر المحدق بأطفالنا، جراء تنامي حوادث الاختطاف والاغتصاب والقتل.
وعن فكرة العمل قال عبد السلام الخلوفي ل”الصباح” إن حوادث اختطاف الأطفال واغتصابهم وقتلهم أصبحت تتكرر بسيناريوهات مختلفة في أكثر من مدينة مغربية، ما يتطلب التفكير في حلول ناجعة لمواجهة هذه الظاهرة فجاءت “صرخة”.
واسترسل الخلوفي قائلا إن الشرارة، التي أطلقت فكرة العمل كانت الجريمة البشعة، التي استهدفت الطفل عدنان بطنجة، بعد تعرضه للاختطاف والاغتصاب والقتل، ثم الحادث المؤلم لقتل واغتصاب الطفلة نعيمة بزاكورة، وأيضا اعتراض سبيل الطفل وليد من أجل السرقة وقتله بالبيضاء، إلى جانب مجموعة من الجرائم في حق الأطفال.
وتعتبر أغنية “صرخة” ثمرة تعاون فني بين الباحث الموسيقي عبد السلام الخلوفي والفنان أسامة عبد الدايم والموزع الموسيقي محمد الخلفاوي حسني، والذي تم إطلاقه على موقع الفيديوهات “يوتوب”.
وتعد أغنية “صرخة” رسالة جاءت على لسان طفل إلى والديه بعد تعرضه للاغتصاب والقتل، والتي يطلب فيها منها الصبر وعدم البكاء على ما أصابه.
يشار إلى أن عبد السلام الخلوفي يتولى إعداد مجموعة من البرامج على القناة الثانية من بينها “الليلة سهرتنا” من تقديم ابتسام كتيبي.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى