fbpx
وطنية

تراجع الأنشطة السياحية سيصل 80 %

توقع صندوق النقد الدولي أن يتراجع النشاط السياحي بنسب تتراوح بين ناقص 60 في المائة و80 بالمنطقة العربية، بسبب تداعيات “كورونا”. وأشارت المؤسسة المالية الدولية في دراسة حديثة، أنجزتها حول أثر قطاع السياحة على النمو الاقتصادي في الدول العربية، إلى التدابير التي اتخذها المغرب لرفع نسبة مبيت السياح الداخليين بمؤسسات الإيواء والإجراءات التحفيزية المعتمدة، من قبل السلطات المغربية الوصية على القطاع من أجل توفير عروض ومنتوجات سياحية ملائمة لفئات الدخل المختلفة وأيضا لأنماط الاستهلاك.

وسلطت الدراسة الضوء، بهذا الصدد، على برنامج “بلادي”، الذي يهدف إلى إنشاء مجموعة من المحطات السياحية، التي تستجيب لتطلعات السياح الداخليين وتتلاءم مع متطلباتهم.

وتطرق معدو الدراسة، أيضا، إلى التدابير التي اتخذها المغرب لجلب السياح الأجانب، مشيرا إلى تكثيف عمليات الترويج والتسويق للوجهة المغربية، من خلال استخدام المنصات الرقمية، وتطوير تنافسية الخدمات الجوية، عبر تعزيز التعاون في مجال الطيران المدني مع البلدان المصدرة للسائحين، كما تم عقد شراكات إستراتيجية مع شركات طيران التكلفة المنخفضة لتعزيز الربط الجوي والخارجي.

وأشارت الدراسة إلى الإجراءات التي اعتمدها المغرب من أجل تشجيع الاستثمار في القطاع، ما مكنه من تحسين مناخ الأعمال وتحسين ترتيبه في التصنيف العالمي لمؤشر بيئة الأعمال، إذ أصبح يحتل الرتبة 53 في السنة الجارية.

عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى