fbpx
الأولى

أعطابنا التي عرّاها الاغتصاب

تطبيع مع الظاهرة وعودة نقاشات مطمورة حول القصاص والعنصرية لم تكن حوادث الاغتصاب التي تفجرت أخيرا، في زمن متقارب لم يتعد الشهر، سوى جزء من جبل الجليد العائم فوق الماء، بالتعبير الفرويدي، الذي يحجب أعطابنا المجتمعية التي تكشف عن نفسها عند كل فاجعة. لم تندمل بعد جراح فاجعة الطفل عدنان،أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى