fbpx
حوادث

تفكيك شبكة لتزوير رخص السياقة

قادت الصدفة، مصالح الأمن بالبرنوصي، أول أمس (السبت)، إلى تفكيك شبكة متخصصة في تزوير الرخص البيومترية للسياقة، أثناء توقيف سيارة يقودها شاب من أجل إخضاعها للتفتيش بنقطة للمراقبة.
وأسفرت العملية عن اعتقال سائق السيارة وزعيم الشبكة، الذي حجزت لديه أجهزة متطورة من بينها سكانير حديث الطراز، وآلة خاصة لصنع البطاقات البيومترية، في حين ما زال البحث جاريا عن باقي المتورطين، منهم وسطاء بين المتهم الرئيس والراغبين في الحصول على الرخصة المزورة.
وسيحال المتهمان اليوم (الاثنين) على وكيل الملك بالمحكمة الزجرية، بتهم تكوين شبكة متخصصة في التزوير واستعماله.
وأمرت عناصر أمنية بنقطة للمراقبة سائق سيارة بالتوقف بعد أن حامت حوله الشكوك، فأخضعت للتفتيش، وأثناء الاطلاع على وثائقها، تم تنقيط رخصة السياقة، فتبين أنها مزورة، وعند مواجهة السائق بالأمر، التزم الصمت.
ونقل المتهم إلى مقر الشرطة القضائية من أجل تعميق البحث معه، وأثناء التحقيق، اعترف أنه حصل عليها من شخص يقطن بسيدي البرنوصي مقابل 800 درهم. وبتعليمات من النيابة العامة، تم نصب كمين لزعيم الشبكة إذ طلب من الموقوف الاتصال به وإيهامه برغبته في الحصول على رخصة لقريب له، فابتلع زعيم الشبكة الطعم، وتم الاتفاق على اللقاء بمكان بحي السلام 1. وحل زعيم الشبكة بالمكان المحدد، ولحظة تسليمه رخصة السياقة مزورة للموقوف الأول، حاصرته عناصر الشرطة ونجحت في اعتقاله، ورافقته إلى منزله، وتفاجأت بوجود أجهزة إلكترونية متطورة تستعمل في التزوير من بينها جهاز سكانير عالي الدقة.
مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى