fbpx
وطنية

أعيان الصحراء يقاطعون لقاء قبليا حضرته بوليساريو

منتخبون بالداخلة شاركوا في اجتماع خاص بقبيلة أولاد دليم ساهمت في تمويله بوليساريو للضغط على المغرب

كشفت مصادر مطلعة لـ”الصباح” أن غالبية مكونات قبيلة أولاد دليم، بالصحراء، قاطعوا الاجتماع الذي عقد بقرية “برواكة”، الواقعة بالقرب من منطقة مدينة بولنوار على الطريق الرابط بين العاصمة الموريتانية نواكشوط ونواذيبو. ووفق المصادر نفسها، فإن أكبر العائلات التي تنتمي إلى هذه القبيلة، وتقطن بجهة وادي الذهب لكويرة، قاطعت هذا اللقاء الذي حضرته شخصية مدنية وعسكرية من جبهة بوليساريو، بالإضافة إلى موريتانيين يتحدرون من قبيلة أولا دليم، مشيرة إلى أن هذا اللقاء شارك فيه أشخاص من “فخذة” أولاد خليفة، بينما قاطعته أربع “فخذات” أخرى، تشكل مجتمعة قبيلة أولاد دليم.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى