fbpx
ملف الصباح

جمعية بيتي… حضن المشردين

مراد وتوفيق نموذجان لأطفال انتشلتهم الجمعية من التشرد

كثير من الأطفال شاءت الأقدار أن تحرمهم دفء أحضان أمهاتهم وأسرهم فارتموا في أحضان الشارع تتقاذفهم أمواجه العاتية، وتنهش الوحوش براءتهم. يفترشون الأرض ويلتحفون طبقات السماء المكفهرة  والصافية، يملؤون بطونهم، أحيانا، مما يجود به المحسنون، لكنهم في الغالب يجدون ضالتهم في صناديق القمامة..لكن مبادرة تأسيس جمعية تؤويهم وتكون لهم مستقرا للتأهيل والرعاية من أجل إعادتهم إلى أسرهم، تمثل بديلا فعليا لتخفيف وطأة الوضعية الصعبة التي يعيشها أطفال الشارع. جمعية بيتي لرعاية الأطفال في وضعية صعبة والتي تأسست سنة 1997، تعمل على تنفيذ برنامج خاص باستقبال الأطفال في “وضعية الشارع”، كما يفضل أن يسميهم عبد


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى