fbpx
الأولى

“أيفون” في زنازين مدانين في تفجيرات أركانة

يتواصلون بها مع جهاديين ولجنة مركزية حلت بسجن آسفي وحجزت مخدرات وممنوعات

فوجئت لجنة مركزية حلت، نهاية الأسبوع الماضي، بسجن “مول البركي” بآسفي، بتوفر بعض المدانين في قضية تفجيرات “أركانة” الإرهابية على هواتف ذكية استخدموها للتواصل مع متطرفين يشرفون على مواقع جهادية.
وكشفت مصادر مطلعة أن المعتقلين أنفسهم يتوفرون على أجهزة من نوع “أيفون” مزودة بالأنترنت، وبعضهم كان يتواصل مع جهاديين عبر مواقع تابعة إلى إسلاميين متطرفين، تحرض على الجهاد وتنسق مع أتباعها عبر الشبكة العنكبوتية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى