fbpx
اذاعة وتلفزيون

“دوزيم” تركز على تدابير الجائحة

أضافت الوثائقي ״الإنسان أولا״ إلى شبكة برامجها

اختارت القناة الثانية “دوزيم”، إضافة برنامج جديد إلى شبكة برامجها، له علاقة بجائحة فيروس كورونا المستجد، ويتعلق الأمر ببرنامج يحمل عنوان “الإنسان أولا”.
ويعد البرنامج من السلسلات الوثائقية التي تعول عليها القناة لرفع نسب مشاهدتها، إذ يتكلف بتقديمه الإعلامي عادل بنموسى، علما أن أولى الحلقات بثت الاثنين الماضي مساء.
وفي سياق متصل، قالت القناة إن المغرب استطاع أن يدبر ويتعامل بحكمة مع تداعيات جائحة كورونا، مشيرة، حسب ما جاء في موقعها الرسمي، إلى أنه اتخذ قرارات جريئة وتدابير صارمة كان محورها الإنسان أولا، قبل أن تضيف أن الإنسان وصحة المواطن أولوية ركز عليها جلالة الملك محمد السادس خلال أول جلسة عمل خصصت لمواجهة الوباء.
وأضافت القناة أن الجائحة كشفت عن مغرب استثنائي في ظرفية استثنائية، “مغرب فاجأ الجميع، دعم مادي للفئات الهشة، تعليم عن بعد وصحة للجميع وبالمجان”.
ومن أجل تسليط الضوء على جميع هذه التدابير، أعطت القناة الثانية، على حد تعبيرها، الكلمة للفاعلين المحللين من خلال وثائقي “الإنسان أولا”، والذي أعده حسن بنرابح وعادل بوخيمة.
ويتضمن البرنامج مقتطفات من تصريحات سابقة لمسؤولين حول التدابير التي اتخذها المغرب من أجل للتصدي للفيروس ومنع انتشارها، كما يسرد، بشكل تسلسلي مجموعة من الأحداث التي شهدها المغرب، سيما بعد تسجيل أول حالة مصابة بفيروس كوفيد 19، إضافة إلى تصريحات جديدة لمسؤولي عادوا إلى بداية الجائحة.
يشار إلى أن القناة الثانية لم تحسم قرارها في ما يتعلق بتصوير موسم جديد من برنامج “كلنا أبطال”، الذي يقدمه عادل بنموسى، إذ بثت، أخيرا، الحلقة الأخيرة من الموسم التلفزيوني الجاري، وهي الحلقة التي عرفت مجموعة من الأسماء، ويتعلق الأمر بإبراهيم تقي الله ثاني أطول رجل في العالم، ومصطفى الكتاني مترجم جلسات البرلمان إلى لغة الإشارة، والفنان رشيد الوالي، بهدف تسليط الضوء على مسارات ملهمة، ونماذج للتحدي والإصرار على تحقيق الهدف. وتتضمن كل حلقة من البرنامج ثلاثة روبورتاجات تعرف المشاهد على أشخاص متميزين يحدثوننا عن سر تألقهم، مع تسليط الضوء على مسارهم.

إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق