fbpx
الأولى

توقيف قاضي الجديدة موضوع الشريط المصور

أنكر الواقعة والخبرة أثبتت صحة الشريط وأبحاث المفتشية العامة أخذت مسارا جديدا

علمت «الصباح»، من مصادر موثوقة، أن (ع. م) قاضي استئنافية الجديدة موضوع شريط فيديو يوجه الاتهامات إلى زملائه بالمحكمة نفسها، أبلغ، أول أمس (الخميس)، بقرار التوقيف عن مزاولة مهامه صادر عن وزارة العدل والحريات.
وعزت المصادر نفسها اتخاذ القرار إلى نتائج الأبحاث الأولية التي باشرتها المفتشية العامة لوزارة العدل والحريات والتي انطلقت منذ تفجير مضامين شريط الفيديو الذي

صوره متقاض من سيدي بنور، ليفضح ما وصفه بالخروقات التي عرفتها ملفاته، وأيضا الزج به وبأمه في السجن.
وأوردت المصادر نفسها أن التوقيف كان إجراء احترازيا إلى حين انتهاء الأبحاث والإحالة على المجلس التأديبي لاتخاذ القرار المناسب. وأفادت المصادر نفسها أن الأبحاث الأولية انصبت على الشريط وتقنية تصويره بعد تفريغ مضمونه، كما أنها رامت الاستماع إلى إفادة القاضي نفسه الذي تظهر صورته في الشريط وهو يتحدث في مواضيع مختلفة تهم سير محكمة الاستئناف والخروقات التي تنتشر فيها ووجه بعض الاتهامات إلى زملائه وقذف الوكيل العام وغير ذلك. وحسب مصادر «الصباح»، فإن القاضي نفى نفيا قاطعا أن يكون المعني بالأمر، ونفى أيضا علاقته بالمتقاضي بوشعيب ياسين، كما ادعى أن الفضاء الذي التقط فيه الشريط لا يخص مسكنه، محتملا أن يكون الشريط المصور مفبركا وهدفه الإساءة إليه، لكن الخبرة التقنية التي أجريت على الشريط أثبتت عكس ذلك، إذ أنه شريط مصور تلقائيا وبصورة تقليدية، ولم تدخل عليه أي إضافات أو خدع، ما جعله يحظى بمكانة في البحث ويؤخذ على سبيل الاستئناس لكشف باقي الاتهامات التي يتضمنها الحوار المسجل الذي دار بين القاضي المستشار والمتقاضي بوشعيب ياسين المتحدر من دوار مسناوة بسيدي بنور.

أوضحت مصادر “الصباح” أن الأبحاث التي يجريها قضاة المفتشية العامة ستأخذ مسارا جديدا، وستنكب على دراسة باقي الملفات التي ذكرها الضحية في شكايته المرفوعة إلى وزارة العدل والحريات والمرفوقة بمجموعة من الأرقام التي تخص ملفات قال إنها عرفت خروقات. علاقة بالموضوع نفسه سبق للمتقاضي لبوشعيب ياسين، الذي استدرج القاضي وصوره وهو يتحدث معه في جلسة داخل منزل المستشار نفسه، أن وجه رسالة إلى الملك محمد السادس عبر “يوتوب”، مدتها حوالي 10 دقائق، يتهم فيها قضاة بالمفسدين، كما يشير إلى من نعتهم بالسماسرة ولوبي الفساد المستشري حسب الشريط نفسه بكل من المحكمة الابتدائية سيدي بنور ومحكمة الاستئناف بالجديدة، وذكر أيضا أن “ملفاته عرفت ومازالت تعرف تدخل جهات نافذة من بعض القضاة المفسدين واللوبيات والسماسرة للتلاعب بالقانون”.

 

م. ص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى