fbpx
حوادث

ضغوط على شاهد في ملف نائب وكيل الملك بميدلت

احتمال الاستغناء عن سماع شهادته بعد أن تخلف عن الحضور لاعتبارات مجهولة

في سياق القضية التي اهتز لها الرأي العام المحلي والجهوي والوطني أخيرا، التي كان بطلها نائب وكيل الملك بابتدائية ميدلت، إثر إجباره شابا  على تقبيل رجليه في مخفر الشرطة، علمت “الصباح” من مصادر موثوقة أن ملف القضية تم تأجيله للاستماع إلى باقي الشهود في النازلة.
 إلا أن بعض المتتبعين يرجحون أنه تم الاستغناء عن الشاهد الرابع والأساسي في الموضوع الذي تخلف عن الحضور لاعتبارات مجهولة. غير أن مسؤولا فضل عدم الكشف عن هويته، أكد أن الشاهد المذكور تعرض لضغوطات وإكراهات، لثنيه عن الإدلاء بإفادته التي كانت ستورط دون شك


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى