fbpx
حوادث

أمني بفاس يطلق النار على جانح

أصاب مفتش شرطة بالمنطقة الأمنية الرابعة ببنسودة بفاس، صباح أول أمس (الأحد)، شابا عمره 23 سنة، بجروح في خصره، بعدما أطلق النار عليه من مسدسه، في رابع حالة لإشهار السلاح الوظيفي في وجه جانحين في نحو أسبوع، بعد حالات بأحياء فاس الجديد ومقاطعة جنان الورد، لكبح اندفاعهم أثناء إحداثهم الضوضاء والفوضى بالشارع العام.
ونقل الشاب الأب لطفلين، لقسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، لتلقي العلاج من جروحه بعد إصابته برصاصتين في خصره، في تدخل أمني في الساعات الأولى من الصباح، من قبل دورية لفرقة الأبحاث، بعدما وضع رهن الحراسة النظرية لحين تماثله للشفاء والاستماع إليه قبل إحالته على النيابة العامة المختصة.
وقال مصدر أمني إن مفتش الشرطة اضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لإيقاف المتهم الذي له سوابق في الجرائم العنيفة، بعدما “كان في حالة تخدير متقدمة واندفاع قويين وأحدث فوضى بالشارع وعرض عناصر الشرطة لاعتداء خطير وجدي باستعمال سلاح أبيض، بعدما واجه عناصر الفرقة بمقاومة عنيفة باستخدام قنينة زجاجية.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق