fbpx
حوادث

إصابة سجين بالسيدا بآسفي

تفجرت فضيحة إصابة أحد نزلاء السجن المركزي مول البركي بآسفي، بداء فقدان المناعة (السيدا)، ما جعل الجهات المعنية تسرع بإجراء التحليلات الضرورية للسجين المصاب، للتأكد من صحة إصابته من عدمها، علما أنه حاول الانتحار في وقت سابق للفت الانتباه إلى حالته، بعدما رفضت إدارة المؤسسة إجراء التحليلات للتأكد من إصابته من عدمها.
وأوضحت مصادر مطلعة لـ»الصباح»، أن السجين، الذي يقضي عقوبة سجنية تصل إلى عشر سنوات، قضى منها أزيد من تسع سنوات، عمد إلى


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى