الرياضة

النزاعات تحرم الرجاء من المنحة

توقيت استئناف كأس محمد السادس يثير الجدل وإمكانية تأجيله إلى شتنبر واردة
أكدت مصادر مطلعة أن الرجاء سيستغني عن منحة النقل التلفزي للسنوات الثلاث المقبلة، من أجل تسوية نزاعاته لدى الجامعة الملكية لكرة القدم.
وسبق للرجاء الاتفاق مع لجنة النزاعات بالجامعة، من أجل استغلال منحة النقل التلفزي لأداء مستحقات لاعبين سابقين للفريق الأخضر، لجؤوا للجامعة لاستخلاصها بعدما تعذر عليهم ذلك مع الفريق البيضاوي، غير أن كثرة النزاعات ستدفع الجامعة إلى تمديد هذا الاتفاق.
وحسب المصادر نفسها، فإن عدد النزاعات تجاوز 50 نزاعا، تم إنهاء بعضها بتوصل لاعبين بمستحقاتهم، فيما مازال آخرون ينتظرون التوصل برواتبهم ومنحهم المعلقة. وفي السياق نفسه، فإن نجاح هذه العملية مع الرجاء، سيفتح المجال أمام لجنة النزاعات للقيام بالأمر نفسه مع فرق، لديها ملفات نزاعات كثيرة بالجامعة.
من جهة ثانية، تنتظر الجامعة الملكية لكرة القدم، من الاتحاد العربي تغيير التوقيت المقترح لإتمام كأس محمد السادس للأندية البطولة، وهو يوليوز المقبل.
وأعلنت الجامعة عن استئناف البطولة في 24 يوليوز المقبل، مع منح الأندية شهرا للإعداد البدني، وهو ما يجعل إتمام كأس محمد السادس في هذه الفترة في ملعب مولاي عبد الله بالرباط، صعبا.
وحسب معلومات «الصباح»، من المقرر أن يغير الاتحاد العربي التوقيت المقترح إلى شتنبر المقبل، بعد نهاية البطولة المقررة في 14 من الشهر نفسه.
ويمثل الرجاء وحده المغرب في نصف نهاية الكأس العربية، إذ واجه الإسماعيلي ذهابا وخسر بهدف لصفر، في انتظار إجراء مباراة الإياب، فيما يتواجه الشباب والاتحاد السعوديان في نصف النهاية الثانية.
واقترح ملعب مولاي عبد الله بالرباط لاستضافة باقي المباريات، بحكم أنه اختير في بداية السنة، لاستضافة المباراة النهائية.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق