وطنية

“التونة” تنهب ملايير الدولة

شركات استوردتها لإعادة تصنيعها وصدرت سمكا رخيصا بدلها واحتفظت لنفسها بالرسوم الجمركية

كشفت مصادر “الصباح” عن تورط أعيان بأكادير في اختلاس أموال الدولة تقدر بالملايير، عبر تحايل شركاتها على مدونة الجمارك والضرائب غير المباشرة، من خلال استفادتها من إعفاءات جمركية خلال استيرادها مواد أولية، بهدف إعادة تصنيعها وتصديرها إلى الخارج، قبل أن يتم ترويجها في السوق المحلية وتصدير أخرى ذات جودة رديئة بدلها إلى الخارج، والاحتفاظ بأموال الدولة لنفسها.
وأثيرت هذه الفضيحة، بعد ضبط لجنة تابعة للجمارك والضرائب المباشرة، شركة تصدر مصبرات السمك، احتفظت لنفسها بأزيد من ستة ملايير من رسوم الجمارك والضريبة على القيمة المضافة، أعفيت منها، في إطار نظام القبول المؤقت لتحسين الصنع الفعال، بعد استيرادها كميات كبيرة من سمك “التونة”، بهدف إعادة تصنيعها بالمغرب وتصديرها على شكل معلبات إلى الخارج، إلا أنها وجهتها إلى السوق المحلية.
وشددت المصادر على أن منتوجات أخرى، من بينها الشاي، شهدت التلاعبات نفسها، ما حقق لأصحابها، المعروفين أيضا بالاشتغال في ميدان العقار، أرباحا تقدر بالملايير، نتيجة الغش الضريبي، وأنه بعد افتضاح أمرهم، تحايلوا على القانون مجددا بمساعدة نافذين، للتهرب من أداء ما بذمتهم.
ومن بين الطرق الاحتيالية للسطو على أموال الدولة وتفادي المتابعة، الإعلان عن إفلاس الشركات المتورطة وتأسيس أخرى جديدة لها النشاط التجاري نفسه وتحمل العنوان ذاته، ما سهل لأصحابها عدم دفع الملايير إلى خزينة الدولة واختفاء ملفاتهم في ردهات محاكم أكادير.
ومن بين الشركات التي ضبطت متلبسة بالغش الضريبي، من قبل إدارة الجمارك، شركة لتصبير السمك، تقدمت بطلب الاستفادة من نظام القبول المؤقت لتحسين الصنع الفعال، لإعفائها من أداء رسوم استيراد كميات مهمة من سمك “التونة” ومواد أخرى من قبيل زيوت السمك وعلب المصبرات والورق المقوى، على أساس أنه ستتم إعادة تصنيعها بالشركة بأكادير وإعادة تصديرها إلى الخارج على شكل مصبرات، لكن بعد انتهاء أجل التصنيع المتفق عليه، قامت الشركة بالاحتيال على القانون، عبر تصدير علب سمك “الأسقمري” إلى الخارج، في حين روجت منتوجات سمك “التونة” في السوق المحلية.
وحققت هذه الشركات أرباحا وصفت بالخيالية وبحكم احتفاظها لنفسها بضرائب والرسوم على القيمة المضافة تقدر بالملايير. وسبق لمديرية الجمارك أن ضبطت هذه الخروقات في مناسبات عديدة، إلا أن مسيريها تمكنوا من الإفلات بطرق ملتوية وبمساعدة نافذين.
وكشف تقرير للجنة تابعة للجمارك والضرائب غير المباشرة بأكادير، عن تورط الشركة في غش ضريبي بقيمة ستة ملايير، بعد أن تبين لأعضائها أنها قامت بعمليات تصدير مصبرات سمك “الأسمقري”، لكنها صرحت بطلب يرمي إلى براءة حساباتها المتعلقة بسمك “التونة”، المستوردة من قبلها، طبقا لنظام القبول المؤقت لتحسين الصنع الفعال، وهو ما يعتبر حسب التقرير شططا في استعمال نظام القبول المؤقت لتحسين الصنع الفعال، كما هو معترف به بالفصل 286 من مدونة الجمارك والضرائب غير المباشرة، نتج عنه تملص من الرسوم والمكوس الجمركية، التي تقدر بستة ملايين درهم.
وتفجرت هذه التسريبات حول فضائح مالية وإدارية قد تعصف بعدد من الرؤوس بأكادير، بعد اعتقال “العلبة السوداء” لأحد أعيان المنطقة، الذي طالب أحد أفراد عائلتها بإجراء بحث وتحقيق نزيهين في القضية، التي شابتها مجموعة من الخروقات والتجاوزات، حسب تعبيره.

مصطفى لطفي

‫2 تعليقات

  1. Il faut une punition exemplaire pour ses magouilleurs pour montrer l’exemple à tout personne qui joue avec l’argent publiques le droit et le devoir pour tous

  2. brsvo nos inspecteurs douaniers:que dieu vous preservent.alors moi aussi je vais vous demander de faire une autres inspection sur les importations des haricots secs + lentille+petit pois secs (jalbana yabsa0 que importe cette sociste: depuis 1992 . et je suis suuuur et certain que vous allez trouver que le dedouanement de ces produits s est fait comme si on dedouane le ble;: ( farina hboub).aussi 3afakom chofo le dedouanement des boites de conserves vide hta homa { boite metaliques} ikdar ikone fihom lakhwad f dedouanemet. gaaaaa3 les produits dial had la socite; en admission temporaire chofo comment daz le dedouanement dialhom : les comptes a: apurer dialhom f la douane. baaaaraka 3likom ghiir had alkhadma diroha encors une deuxieme fois .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق