fbpx
مجتمع

مقالع “التوفنة” بالقنيطرة خارج المراقبة

برلمانيون ورؤساء جماعات وشركات يستغلون مقالع في غياب مراقبة المصالح المختصة

يعيش قطاع مقالع “التوفنة” بإقليم القنيطرة فوضى عارمة، بفعل غياب، أو تغييب مراقبة عمليات الاستغلال التي غالبا ما تتم خارج القانون، ودون احترام الشروط المنصوص عليها في القانون المنظم لقطاع استغلال المقالع.
وازدادت الوضعية استفحالا، بسبب الطلب المتزايد على مادة “التوفنة” المستعملة في إنجاز مقطع طنجة – القنيطرة من مشروع القطار فائق السرعة. وقد استغل برلمانيون وشخصيات نافذة بالإقليم علاقتهم بالسلطات الجهوية لفرض سيطرتهم على مواقع عديدة، وفتح مقالع عشوائية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى