fbpx
الأولى

مقتل مغربيين برصاص مافيات المخدرات بهولندا

يوسف وسعيد كانا في المكان الخطأ حين حاولت عصابة تصفية حسابات مع رفيق لهما

شيعت جنازتا مهاجرين مغربيين، أول أمس (الخميس)، بأمستردام الهولندية، وسط حراسة أمنية مشددة، بعد مقتلهما في حادث إطلاق نار كثيف عبر رشاشات أوتوماتيكية.
وكشفت مصادر مطلعة أن الشابين يوسف وسعيد، المتحدرين من ورزازات والناظور والبالغين من العمر، 28 و22 سنة، كانا يجالسان مغربيا ثالثا متورطا في عمليات تهريب مخدرات، قبل أن تقف سيارة «رانج روفر»، وينزل منها ثلاثة ملثمين مدججين برشاشات أوتوماتيكية، ليردوهما قتيلين


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى