fbpx
اذاعة وتلفزيون

تصوير “صنعة بلادي” عن بعد

علمت “الصباح” أن الشركة المكلفة بتنفيذ إنتاج برنامج “صنعة بلادي”، لصالح القناة الثانية “دوزيم”، اتخذت قرار تصوير البرايم النهائي، “عن بعد” بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، وفي ظل الإجراءات التي اتخذها المغرب من أجل الحد من انتشار الفيروس.
وفي الوقت الذي كان فيه التصوير يجرى في أحد الاستوديوهات، بحضور المتسابقين وعائلاتهم، وأعضاء لجنة التحكيم، أكدت المصادر، أنه تقرر إبقاء المتسابقين في منازلهم وتصويرهم مباشرة بالاعتماد على أحد التطبيقات الخاصة، والشيء ذاته بالنسبة إلى أعضاء لجنة التحكيم، وهو الأمر الذي سيتطلب القيام بمجهودات كبيرة، حتى يمر التصوير في أحسن الظروف.
وكشفت المصادر ذاتها أن الحلقات التي يجرى بثها في الوقت الراهن، صورت قبل إعلان المغرب حالة الطوارئ بسبب فيروس كورونا، مشيرة إلى أنه في ظل الإجراءات الجديدة، وجدت الشركة نفسها مضطرة إلى التصوير عن بعد، حتى يكونوا في الموعد مع مشاهدي البرنامج.
إلى ذلك، يعد برنامج صنعة بلادي الجيل الجديد، أول مسابقة تلفزيونية في العالم للمتعلمين الصناع التقليديين.
 وتهدف المسابقة إلى اختيار أفضل المواهب في مجال الصناعة التقليدية، إذ يتنافس 40 مرشحا في كل دورة ضمن عشر فئات للفوز بلقب أفضل متعلم صانع تقليدي.

إ. ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق