fbpx
الأولى

15برلمانيا يهددون بالاستقالة بعد انتخاب لشكر

لم يخل انتخاب إدريس لشكر كاتبا أول للاتحاد الاشتراكي، من تعليقات سياسية خلقت الحدث في الدور الثاني، من طرف بعض المؤتمرين الذين عبروا عن استيائهم بطريقتهم في التصويت. وهكذا فقد كتب أحد المؤتمرين، معلقا على بقاء كل من إدريس لشكر وأحمد الزايدي في الدور الثاني من انتخابات الكاتب الأول للاتحاد، أن الأول يعبر عن توجه الأصالة والمعاصرة، داخل الاتحاد، بينما يمثل المرشح الزايدي وافدي الاتحاد الدستوري إلى الحزب.
وفور إعلان النتائج انسحب فريق أحمد الزايدي من أشغال المؤتمر، وتركوا أنصار لشكر داخل مقر المؤتمر، بالمقابل، هدد 15 برلمانيا بالفريق


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى