fbpx
أســــــرة

“إيتيكيت” التحكم في الغضب

قد يندم الكثير من الناس على أقوال أو أفعال يقومون بها في ساعات الغضب، فالغضب يمكن أن يجعل الشخص غير قادر على التحكم بنفسه، لكنه يبقى شعورا طبيعيا يصيب أي إنسان عند مروره بمشكلة ما، لذلك من الضروري أن يعبر عنه ولا يكبحه.
ويقدم الخبراء مجموعة من النصائح بشأن “إيتيكيت” التحكم في الغضب والتي تعتبر ضرورية جدا بسبب ارتباطها بمهارات أخرى مهمة، مثل التواصل والذوق في التعامل، كما أنها متصلة بشكل وثيق بالذكاء العاطفي، الذي يعتمد على معرفة المشاعر والتحكم بها، وغيرها من المهارات الحياتية المهمة.
ويؤكد خبراء “الإيتيكيت” أن الحديث اللطيف وبعض المدح، غالبا ما يحول الغاضب إلى مرحلة من الهدوء ويبدأ بالاعتذار.
ومن بين النصائح إدارة الحوار والمشاعر مع أي شخص بطريقة ذكية لتفادي الغضب، ففي كثير من الأحيان ينتج الغضب من سوء الحوار مع شخص يخالف الرأي، وإذا لم تكن القدرة على تبادل وجهات النظر بطريقة هادئة، فسيؤدي ذلك إلى حالة غضب كبيرة.
ويؤكد المختصون في “الإيتيكيت” أن عدم ترك المشاكل دون حل مباشر، يؤدي إلى تراكمها وبسبب الغضب وعدم السيطرة عليها.

أ. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق