fbpx
الرياضة

أوزين وأحيزون يتفقان على لجنة تواصل

الجامعة تقدم ملفا لشهادة الجودة “إيزو 9001” وتؤكد مشاركتها في التظاهرات الدولية المقبلة

قررت وزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى إحداث لجنة للتواصل من أجل قطع الطريق على كل ما من شأنه أن يثير مشاكل بينهما لاحقا، حسب مصدر مطلع.
وكشف مصدر “الصباح الرياضي” أنه في إطار التنسيق بين الوزارة والجامعة، اتفق محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة، وعبد السلام أحيزون، رئيس الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، على تكليف حميد فريدي مستشار الوزير ومحمد غزلان، الكاتب العام للجامعة، بلجنة لتفادي ضعف التواصل بين المؤسستين في السابق، ما كاد يتسبب في إقصاء جامعة ألعاب القوى من توقيع عقد البرنامج مع الوزارة، وكان وراء استبعاد جامعات من توقيعه في يوليوز الماضي.
وأكد المصدر ذاته أن التعتيم الذي كان في وقت سابق من طرف بعض موظفي الوزارة، وراء تعيين اللجنة المذكورة، وأن جميع الاتصالات بين الطرفين ستمر عبرها، إذ ستعمل على تفعيل التوصيات التي توصلت إليها الوزارة والجامعة من جهة، وتتبع المشاريع المقبلة من جهة ثانية، مشيرا إلى أن الوزارة صنفت جامعة ألعاب القوى على رأس الرياضات العالمية للمغرب.
وأوضح المصدر نفسه أن أوزين تلقى بارتياح طلب جامعة القوى شهادة  “إيزو 9001” الخاصة بجودة التسيير التي تسعى إلى الظفر بها، وذلك لإثبات كفاءتها في تدبير رياضة أم الألعاب، والشفافية في التدبير المالي والإداري، إضافة إلى ارتياحه للإستراتيجية التي تعتمدها الجامعة في رفع قاعدة الممارسة، بعد أن استعرضت بالأرقام أمامه رفع عدد الأندية المصنفة من 21 إلى 81.
واتفق أوزين وأحيزون على التحسيس بمخاطر المنشطات وتوعية الرياضيين الناشئين، إذ أكد أن أوزين جامعة القوى ستكون قدوة في محاربة هذه الظاهرة المشينة.
إلى ذلك، أعلنت جامعة القوى مشاركتها في الألعاب المتوسطية والفرانكوفونية والإسلامية المقرر إقامتها السنة المقبلة، بعد أن أكدت مشاركتها، اول امس (الثلاثاء)، امام اللجنة المشتركة المشكلة من وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية المغربية، سيما أن هذه التظاهرات تشكل محطات تحضيرية لبطولة العالم لألعاب القوى.  

صلاح الدين محسن 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق