fbpx
الرياضة

تأجيل سفر ثلاثة لاعبين من منتخب الشباب إلى الجزائر

مؤجلات البطولة ترجئ سفرهم وجامعة الكرة تستبعد الأطر الهولندية من الوفد

أجلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم سفر ثلاثة لاعبين من المنتخب الوطني للشباب إلى الجزائر إلى اليوم (الخميس)، للمشاركة في دوري شمال إفريقيا المقررة انطلاقته، غدا (الجمعة).
وعلم “الصباح الرياضي” من مصدر مطلع أن تأجيل سفر اللاعبين الثلاثة يعود إلى مشاركتهم رفقة فرقهم في المباراتين المؤجلتين عن الدورة الثامنة من البطولة الوطنية، ويتعلق الأمر بمحمد سعيدي وأنس لمرابط، لاعبي المغرب التطواني، الذي واجه أمس (الأربعاء)، الرجاء الرياضي، وعبد الكبير الوادي، لاعب وداد فاس الذي واجه الجيش الملكي في اليوم ذاته، بعد أن سافر المنتخب الوطني للشباب، أمس (الأربعاء)، إلى الجزائر.
وأكد المصدر ذاته أن اللجنة المنظمة للتظاهرة قررت إرجاء القرعة إلى حين وصول جميع المنتخبات المشاركة، وتحديد موعد المباريات التي ستنطلق، اليوم (الجمعة)، وستقسم فيها المنتخبات الستة المشاركة إلى مجموعتين كل واحدة تضم ثلاثة منتخبات، وستجرى فيها ثلاث مباريات فقط، مباراتان عن الدور الأول وواحدة عن الدور الثاني.
إلى ذلك، قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عدم إيفاد أي إطار أجنبي رفقة المنتخب الوطني للشباب إلى الجزائر والاكتفاء بالأطر الوطنية، بعد أن استبعدت الأطر الهولندية من الرحلة، ويتعلق الأمر ببيم فيربيك، المدير الرياضي للمنتخبات الوطنية وشقيقه روبير وديوت هانك، الذي اعتذر عن المجيء إلى المغرب بسبب إصابته بوعكة صحية.
وأوضح مصدر “الصباح الرياضي” أن قرار استبعاد الهولنديين من السفر إلى الجزائر، سيكون بداية التهييء لفسح العقد معهم، بسبب عدم وجود التزامات رسمية للمنتخبات الوطنية الصغرى، باستثناء كاس إفريقيا للفتيان التي سيحتضنها المغرب في أبريل المقبل.

صلاح الدين محسن 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق