fbpx
وطنية

المجلس الأعلى للحسابات يهيئ تقرير اختلالات المال العام

يستعد المجلس الأعلى للحسابات لوضع اللمسات الأخيرة على تقريره السنوي لسنة 2011، الذي ينتظر أن يتم الكشف فيه عن مجموعة من الاختلالات المالية والإدارية والتنظيمية عن الفترة من 2004 إلى 2009، بالعديد من المؤسسات العمومية والوزارات والجماعات المحلية والمراكز الاستشفائية ومكاتب تابعة للدولة، إضافة إلى الخروقات والتجاوزات التي سيعلن عنها تقرير الافتحاص في إطار مراقبة التدبير ومراقبة استعمال الأموال العمومية، الذي هم جماعات حضرية وقروية ومرافق مسيرة في إطار عقود التدبير المفوض.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى