fbpx
الرياضة

بني ملال يرفع الراية البيضاء

مديحي: يجب التفكير في الموسم المقبل ولاعبون لا يستحقون القسم الأول
هاجم محمد مديحي، مدرب رجاء بني ملال، لاعبيه بعد الهزيمة أمام الرجاء الرياضي، الجمعة الماضي، بالملعب البلدي بوادي زم، بهدفين لواحد، لحساب الجولة 16 من البطولة الوطنية.
وقال مديحي في تصريح بعد المباراة، إن رجاء بني ملال، “كبير على اللاعبين اللي فيه”، مضيفا أن لاعبي الفريق الملالي لا يستحقون المنافسة في القسم الأول، محملا إياهم الهزيمة، لأنهم لم يطبقوا تعليماته.
وأوضح مديحي أنه يجب التفكير في تكوين فريق قوي للموسم المقبل، واصفا المستقبل القريب ب”المظلم”، خاصة بعد تقديم الرئيس محمد عفيف استقالته، وانعقاد جمع عام استثنائي نهاية فبراير الجاري.
من جهته، قال جمال سلامي، مدرب الرجاء الرياضي، إن الفوز على رجاء بني ملال يبقى مهما لعدة اعتبارات، أهمها العودة لسكة الانتصارات بعد ثلاث مباريات متتالية دون فوز، بالإضافة إلى أن هذا الانتصار سيقرب فريقه من الرتب الأولى.
ونوه سلامي بلاعبي رجاء بني ملال، في تصريح بعد المباراة، وقال إنهم أبدوا رغبة في تحقيق الفوز والخروج من أزمتهم، مع بداية مرحلة الإياب، لكن أرضية الملعب أعاقت لاعبي الفريقين.
ووصف سلامي مستوى لاعبيه ب”المقنع”، مبرزا أنه حان الوقت للاستعداد لمباراة مازيمبي الكونغولي لحساب ذهاب ربع نهاية عصبة الأبطال، الجمعة المقبل، خاصة أن فريقه سيسترجع بعض المصابين، على غرار عبد الإله الحافظي ومحسن متولي وفابريس نغوما.
وحصد رجاء بني ملال هزيمته 13 خلال منافسات البطولة، أمام الرجاء الرياضي بهدفين لواحد، الجمعة الماضي، بالملعب البلدي لوادي زم.
واستعان الحكم التمسماني بتقنية الفيديو “الفار” لأكثر من مرة، بعدما أعل عن ثلاث ضربات جزاء، اثنتان للرجاء الرياضي.
وتجمد رصيد رجاء بني ملال في ثلاث نقاط في الرتبة الأخيرة، فيما رفع الرجاء رصيده إلى 28 نقطة، رابعا في ترتيب البطولة.
وتابع المباراة أكثر من 4000 متــــــفرج، أغلبهم من مـــحبي الرجاء.
خالد المعمري (وادي زم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى