fbpx
مجتمع

وثيقة تكشف جهات تنهب الرمال بمرتيل

قالت جمعيات مدنية وحقوقية إن «مافيا» بمرتيل تواصل عمليات نهب الرمال الشاطئية بحي الديزة، بتواطؤ مكشوف مع السلطات المحلية والأمنية بالمدينة”، بدليل أن الأخيرة تلقت العديد من الشكايات في الموضوع.
وكشفت وثيقة صادرة عن قسم الشؤون الداخلية لعمالة المضيق الفنيدق، توصلت «الصباح» بنسخة منها، الأسماء الكاملة لأصحاب الشاحنات ونوعها وأرقام لوحاتها التي تنشط في عملية نهب الرمال الشاطئية بحي الديزة بمرتيل. وأفادت مصادر «الصباح» أن عمليات النهب والسرقة التي تتعرض لها الرمال الشاطئية بشكل يومي بواسطة شاحنات بحي الديزة، رصدت من طرف لجنة محلية أنجزت تقريرا في الموضوع. وأوضحت المصادر ذاتها أن هذه العمليات تتم ابتداء من منتصف الليل وتنتهي في حوالي الثامنة والنصف صباحا.
وتضم الوثيقة ذاتها الأسماء الكاملة لأصحاب الشاحنات التي تنشط في عملية نهب الرمال بحي الديزة بمرتيل، ويتعلق الأمر بستة أشخاص يستغلون أربع شاحنات من نوع «بيرلي» صفراء اللون، وشاحنة من نوع «ميتسوبيشي» بيضاء، وسادسة من نوع «فورد»، حمراء.
وسبق لمرصد الشمال لحقوق الإنسان بشمال المغرب أن أصدر بيانا، في يوليوز الماضي، موضحا أن قيمة مداخيل نهب الرمال بمنطقة الوادي المالح بمرتيل، عمالة المضيق- الفنيدق، تفوق 500 مليون شهريا، مؤكدا أنه توصل بشكايات من سكان المنطقة، تفيد أن عمليات نهب وسرقة للرمال تتعرض لها المنطقة يوميا من طرف جهات مهيكلة.
وأوضح البيان أن عملية النهب تنطلق من الخامسة صباحا يوميا بواسطة عشرات الشاحنات المختلفة الأحجام وتشارك فيها جرافات ضخمة، مضيفا أن هذه العملية تؤدي إلى نهب أزيد من 800 متر مكعب يوميا من الرمال، أي بمعدل 500 مليون شهريا.
واعتبر البيان الذي سبق أن توصلت «الصباح» بنسخة منه، أن نهب الرمال واستنزافها شكل من أشكال الفساد واقتصاد الريع، مشددا في الوقت نفسه على أن «المافيا» التي تستفيد من هذا الريع تتلقى حماية من رجال السلطة رغم الحواجز الأمنية التي تقيمها المصالح الأمنية على الطريق الرابطة بين مرتيل وكابونيكرو.
وحمل البيان المسؤولية لمفوضية الأمن، والسلطة المحلية، والجماعة الحضرية لمرتيل، وعمالة المضيق الفنيدق، والمندوبية الجهوية للتجهيز، المسؤولية في استنزاف ونهب الرمال بمدينة مرتيل.

يوسف الجوهري (مرتيل)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق