fbpx
الرياضة

تمرد واستقالة بالمسيرة

الفريق تنقل بـ 14 لاعبا إلى فاس ومدربه يستقيل
رفض عدد من لاعبي شباب المسيرة التنقل مع الفريق إلى فاس، لمواجهة الوفاء المحلي، أول أمس (السبت)، ضمن بطولة القسم الوطني هواة، احتجاجا على عدم صرف مستحقاتهم وتردي ظروف الممارسة.
واضطر الفريق إلى التنقل ب14 لاعبا فقط، ضمنهم حارسان للمرمى، فيما رفض الباقون السفر مع البعثة.
وكشفت مصادر من النادي أنه يعيش ظروفا صعبة، بفعل تنصل الرئيس حسن الدرهم من مسؤولياته، وعجزه عن تدبير مصاريف النادي، ورغم ذلك رفض التنحي، وعقد جمع عام قانوني، لانتخاب مكتب جديد.
وأوضحت المصادر نفسها أن المدرب عمر لشكر قدم استقالته، بعدما وجد نفسه محرجا أمام اللاعبين المطالبين بصرف مستحقاتهم، وبتحسين ظروف الممارسة، ولم يتنقل مع الفريق إلى فاس.
وانتهت المباراة بفوز الوفاء الفاسي بهدفين لصفر. وسبق ل»الصباح» أن أشارت إلى أن شباب بالمسيرة مهدد بالاندثار، بسبب الأوضاع التي يعانيها، وفي مقدمتها سوء التسيير وتراكم الديون ومستحقات اللاعبين.
ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى