fbpx
الرياضة

الاتحاد الدولي للسباحة يسحب بطولة العالم من المغرب

راسل الاتحاد الدولي للسباحة مسؤولي الجامعة الملكية المغربية للرياضة ذاتها لإشعارها بسحب تنظيم بطولة العالم للشباب التي كان من المقرر تنظيمها بالبيضاء خلال الفترة الممتدة من 23 إلى 29 غشت 2013.
وجاء في مراسلة الاتحاد الدولي، الموقعة من طرف المدير التنفيذي كورنيل ماركيليسكو، «وقعنا يوم 12 دجنبر الماضي عقدا مع جامعتكم من أجل تنظيم بطولة العالم للشباب بمدينة الدار البيضاء، وقبل سنة من موعد التنظيم يشعر الاتحاد الدولي بقلقه من التنظيم الفعلي لهذه التظاهرة في وقتها المحدد، ما يجعلنا نعود إلى الفصل الثاني من العقد الموقع لإلغائه». وجاء في المراسلة أيضا «بعد اعتقال توفيق الابراهيمي رئيس الجامعة ستجد الأخيرة نفسها في مشاكل كثيرة خصوصا في  علاقتها مع السلطات المحلية للمدينة، إضافة إلى أنه بلغ إلى علم الاتحاد الدولي أن البيضاء والجامعة لم يتوصلا بموافقة ومصادقة وزارة الشباب والرياضة».
وعددت المراسلة 14 خرقا لاتفاقية 12 دجنبر 2010 من بينها تأسيس لجنة منظمة بعد أربعة أشهر من توقيع العقد وأداء مبلغ 20 ألف دولار عند التوقيع ووضع برنامج ييومي لبطولة العالم وشروط ونوعية الخدمات التي ستقدم للمنتخبات المشاركة والهوية البصرية (لوغو) وتميمة الدورة.
ومنح الاتحاد الدولي للجامعة مهلة شهر من أجل الرد على كافة الاستفسارات الواردة في مراسلة سحب التنظيم من المغرب.
وفي السياق ذاته، ذكرت مصادر مطلعة إن الاتحاد الدولي للسباحة وجد نفسه في وضع حرج ما اضطره إلى البحث عن إسناد التنظيم إلى دولة أخرى رغم قصر المدة الفاصلة عن تاريخ إقامة بطولة العالم.
وأضافت المصادر ذاتها أن  هذا الأمر سيؤثر بشكل كبير على سمعة المغرب لدى الاتحاد الدولي للسباحة، خصوصا في ظل غياب أي ممثل له في المكتب التنفيذي.
وفي السياق ذاته، حاولنا الاتصال بإدارة الجامعة الملكية المغربية للسباحة، للرد على كافة استفسارات الاتحاد الدولي والخطوات التي قامت بها من أجل الاحتفاظ بحق المغرب في التنظيم، لكن هاتف مديرها ظل يرن دون رد.

أ. ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى