اذاعة وتلفزيون

“دون قيشوح” في جولة بالمغرب

عمل لفرقة ثفسوين للمسرح الأمازيغي من إخراج لطيفة أحرار

تستعد فرقة ثفسوين للمسرح الأمازيغي بالحسيمة لتقديــم عرضها المسرحي بعنوان “دون قيشــوح” من إخراج الفنانة لطيفة أحرار، ضمن جولة مسرحية ستحط الرحال بعدد من المدن المغربيــة، وذلك بالمشاركة ضمن مجموعة من المهرجانات المسرحية.
وستقدم مسرحية “دون قيشوح” بعدد من المسارح الكبرى الوطنية بالرباط وطنجة ووجدة والبيضاء ومكناس، وذلك في إطـــار برمجة خاصة من قبل إدارة الفرقة ووزارة الثقافة الثقافة.
ويأتي تنظيم الجولة المسرحية بعد نجاح العرضين المقدمين بقاعة العروض لدار الثقافة مولاي الحسن بالحسيمة، الأول بحضور لجنة الدعم التابعة لوزارة الثقافـــة والاتصال قطاع الثقافة يوم تاسع شتنبر الماضي، والثاني مــن خلال المشاركــة فــي الدورة التاسعة لمهرجان النكور للمسرح بالحسيمة يوم 25 شتنبر الماضي.
ووصفت المخرجة لطيفة أحرار مسرحية “دون قيشوح” بالمغامرة”، حسب ما جاء في بلاغ توصلت “الصباح” بنسخة منه، مضيفة أنها كانت فرصة أخرى لإثبات احترافية عالية لدى كل أعضاء الفريق.
وأوضحـت لطيفــــة أحــرار أن “المسرحية عبارة عن “باروديــا دون قيشــــوح” أو “دون كيشــــوط”، الشخصية المحوريــة، التي تتصارع مع الطواحين الهوائية، وهــو مـا استقينـــاه مــن خلال المشاهد المرئية للمسرحية التي تعددت فيها الفضاءات المسرحية النفسية والدرامية إلى جانب اللوحات الفنية التي قدمت فوق الخشبة، كما أن العمل المسرحي كان فرصة لاستلهام الواقع وحضوره عبر لافتة – شاشة – تجمع الواقع الافتراضي والهواجس، وتنفتح على الواقع المعاش من خلال التأريخ للحظات وثائقية حقيقية يعيشها العالم والمغرب على الخصوص. وهــو الإطار الــذي يدخل فيــه هــذا النوع المسرحي الذي يجمع بين السينما الوثائقية والكوميديا الموسيقية”.
وتندرج مسرحية “دون قيشوح” في إطار الموسم الخامس لتوطين فرقة ثفسوين للمسرح الأمازيغي بدار الثقافـة الأمير مولاي الحسن بالحسيمــة، وهـي ثمرة مجهــود فريـــق العمل، الذي تقمصت بطولته شيماء العلاوي وسيليا زياني ومحمد أفقير وسليم بوعثمان وإلياس المتوكل.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق