fbpx
حوادث

الفساد والكوكايين يسقطان “السيمو راي”

أحال المركز الترابي للدرك الملكي بالهرهورة، على وكيل الملك بتمارة، صباح الاثنين الماضي، الفنان الشهير بـ “السيمو راي” رفقة فتاة مغربية تقيم بالإمارات العربية المتحدة، واستنطقتهما النيابة العامة بتهمي التحريض على الفساد وحيازة واستهلاك الكوكايين، وأفرج عنهما وكيل الملك بكفالة مالية قدرها 5000 درهم لكل واحد، لإثبات الحضور إلى الجلسة المقبلة. وأوضح مصدر مطلع على سير الملف أن دورية للدرك الملكي ببلدية الهرهورة، أوقفت الفنان الذي كان يقود سيارة من نوع “رانج روفر” على الساعة الثانية والنصف من صباح الأحد الماضي، وتبين أنها في ملكية الفتاة المرافقة له، وكانا قادمين من المحمدية نحو تمارة حسب أقوالهما، وبعدها أجرت الفرقة الدركية تفتيشا بسيطا حجزت من خلاله كمية قليلة من الكوكايين، أقر في شأنها الفنان أنها معدة للاستهلاك الشخصي. واستنادا إلى المصدر ذاته، أمر النائب المداوم بالنيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بتمارة بوضع الظنينين رهن الحراسة النظرية للتحقيق معهما في تهمتي التحريض على الفساد وحيازة المخدرات الصلبة (الكوكايين)، وأثناء التحقيق التمهيدي نفى “السيمو راي” أي علاقة جنسية أو عاطفية له مع مرافقته، مشيرا إلى أنه تعرف عليها بإحدى السهرات بالإمارات العربية المتحدة، وأثناء عودتها التقى بها نهاية الأسبوع الماضي بالمحمدية.
من جهتها، نفت مرافقة الفنان أي علاقة جنسية لها مع الموقوف، رغم أن الشكوك راودت المحققين الدركيين في وجود علاقة جنسية واستهلاك الكوكايين، ما دفع النيابة العامة إلى توجيه أوامرها إلى الضابطة القضائية من أجل تضمين المحاضر شبهة التحريض على الفساد.
وبعدما استنطقت النيابة العامة الموقوفين، أمرت بإيداعهما رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالعرجات 1 بسلا، قبل أن يتدخل أحد المحامين من هيأة الرباط، ويلتمس منها تمتيع الموقوفين بالسراح مقابل كفالة مالية لإثبات الحضور، وبعد الاستشارة مع وكيل الملك، أفرج عنهما مقابل 10 آلاف درهم.
وعلمت “الصباح” أن الفنان ورفيقته سيمثلان أمام القاضي الجنحي المقرر في قضايا التلبس، الأسبوع المقبل، وتوفرت جنحة استهلاك الكوكايين بسبب وجود المحجوز، ولم يستبعد المصدر نفسه أن تنتصب إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة طرفا مطالبا بالحق المدني.
وأقر الفنان باقتنائه المخدرات من شابين بحي المسيرة بتمارة، وداهم فريق دركي بالتنسيق مع مصالح أمن المنطقة الإقليمية للصخيرات تمارة، منزل المشتبه فيهما، وتبين عدم وجودهما وأصدرت في حقهما عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بالهرهورة مذكرتي بحث على الصعيد الوطني.

عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى