fbpx
الرياضة

أزمة بين الزيات ورئيس مازيمبي بسبب مالانغو

تداريب خاصة للورفلي لتسريع عودته إلى الملاعب

علمت «الصباح» أن لقاء ساخنا جرى بين جواد الزيات رئيس الرجاء، ومويسي كاتومبي رئيس مازيمبي الكونغولي في القاهرة، بشأن انتقال اللاعب بين مالانغو للبطولة الوطنية.
وأكدت مصادر مطلعة أن رئيس مازيمبي عاتب الزيات على التوقيع للاعب، مبرزا أنه مازال يتوفر على عقد مع الفريق، في وقت اعتبر الزيات أن مالانغو حر، مستندا على وثيقة تقدم بها لإدارة الرجاء، والتي كان للفريق الأخضر الوقت الكافي للتأكد من صحتها عبر إحالتها على محام خاص. وأوضحت المصادر نفسها أن رئيس الرجاء تطرق أيضا لرفض الاتحاد الكونغولي بعث ورقة الخروج الدولية للاعب، وهو ما دفع الفريق الأخضر إلى اللجوء للاتحاد الدولي «فيفا»، للمطالبة بمنح الضوء الأخضر للاعب بحمل قميص الرجاء، في انتظار الحسم في قضيته في الأسابيع المقبلة، بعدما لجأ الكونغوليون للجنة النزاعات.
من جهة ثانية، استهل الدولي الليبي سند الورفلي برنامجا خاصا للتداريب، من أجل استرجاع لياقته البدنية، بعد التوقيع رسميا للرجاء نهاية الأسبوع الماضي.
ورغم غيابه عن الملاعب في الفترة السابقة، لكن الورفلي استمر في التداريب، وهو ما قد يساعده على العودة سريعا في المباريات المقبلة للرجاء.
وأنهى الفريق الأخضر مفاوضاته الطويلة مع أهلي طرابلس الليبي، بنجاح، ليوقع اللاعب على عقد يمتد لموسمين، على أن يتوصل ب 300 مليون، فيما سينال فريقه ما يناهز 200 مليون.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق