fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> متاهة
ضاع رجال السلطة المعنيون بالتنقيلات الأخيرة في متاهة تدبير متطلبات السفر إلى مناطق عملهم الجديدة وتأمين الفترة الانتقالية وعدم المغادرة قبل التحاق من سيخلفهم بتعيين بدلاء مؤقتين، إذ لم يتوصل القياد رسميا بموعد تسليم السلط الذي يشرف عليه العمال، وليست هناك إلا تسريبات تفيد ضرورة الالتحاق بالمناصب الجديدة قبل 19 من الشهر الجاري، أي مباشرة بعد عطلة العيد.
(ي. ق)
> استقالة
قدم مصطفى نجاح، قبل أيام، استقالته من منصبه نائبا ثالثا لرئيس مقاطعة المعاريف بالبيضاء، مكتفيا بعضويته في مجلس المقاطعة نفسها. وينتمي نجاح إلى العدالة والتنمية وهو أحد أطره المعروفين، إذ يشغل مديرا جهويا لوزارة الشغل والإدماج المهني بالجهة وحافظ على عضويته في المقاطعة منذ 2009. وقالت مصادر “إن خلافات وشد حبل بين الرئيس ونائبه انتهت بانسحابه من المكتب المسير لمقاطعة تعيش عهد الحكم الواحد”، حسب تعبير المصادر نفسها.
(ي.س)
> إسعاف
تسببت سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية، أول أمس (الخميس) بمرتيل، في حادثة سير راح ضحيتها سائق دراجة نارية، فيما أصيب مرافقه بجروح خطيرة نقل إثرها إلى مستشفى “سانية الرمل” بتطوان. وأفادت المصادر أن سائق سيارة الإسعاف تجاوز الخط المتصل للشارع المحاذي لمدخل تجزئة “ميكستا”، وحاول دخول الاتجاه المعاكس للطريق بسرعة مفرطة، ما جعله يرتكب هذه الحادثة. وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا في الموضوع، لتحديد ظروف وملابسات الحادث.
(ي.ع)
> الصويرة
علمت “الصباح” أن مصالح وزارة الداخلية بالصويرة، شرعت، خلال الفترة الأخيرة، في إنجاز تحريات وإعداد تقارير عن حملات انتخابية قبل الأوان، يقودها منتخبون ومرشحون وأعيان بالمنطقة لمناسبة اقتراب عيد الأضحى. وذكرت المصادر أن عملية استمالة أصوات الناخبين صارت تتم عبر اقتناء أضحيات العيد وتوزيعها على السكان بدوائر انتخابية معينة، تحت يافطة العمل الخيري والإنساني من قبل تيارات سياسية متناحرة.
(ع . م)
> سجون
سمحت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، لمناسبة عيد الأضحى، بولوج قفة المؤونة إلى السجون. وقالت المندوبية إنها استثنت العيد من قرار المنع النهائي لإدخال “القفة”، نظرا لما لهذه المناسبة من وقع إيجابي على نفسية المعتقلين، وحفاظا على روابطهم الأسرية والاجتماعية، مشيرة إلى أنه تقرر السماح للنزلاء بالحصول على “القفف” خلال اليومين المواليين للعيد.
(خ.ع)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق