fbpx
الرياضة

أونداما: سأنافس على لقب الهداف

لاعب يوسفية برشيد الجديد قال إن فريقه سيبحث عن رتبة مؤهلة لمنافسة قارية

قال الدولي الكونغولي فابريس أونداما، إنه يسعى للمنافسة على لقب البطولة، بعد توقيعه عقدا مع يوسفية برشيد. وأوضح أونداما في حوار مع «الصباح»، أنه سيبحث مع فريقه الجديد عن رتبة مؤهلة إلى المنافسات القارية الموسم المقبل. واعترف أونداما بعشقه لفريقه السابق الوداد، وأكد أنه مازال يتابعه ويحتفظ بعلاقات جيدة مع كل مكوناته. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف جاء تعاقدك مع يوسفية برشيد؟
التحقت بيوسفية برشيد، منذ رمضان، عندما وقعت عقدا مبدئيا، قبل تحويله خلال الشهر الماضي إلى نهائي، بعد مفاوضات لم تتطلب وقتا طويلا مع المسوؤلين الذين أبانوا عن حماس كبير، ورغبة قوية في إنهاء الصفقة، ستكون تجربة مهمة، بعد تجربة الوداد الرياضي، والتي منحتني الشيء الكثير.

لماذا غادرت رجاء بني ملال؟
غادرت رجاء بني ملال بعد انتهاء عقدي الذي استمر ستة أشهر، وهذا أمر عاد ما دمت أبحث عن الأفضل، وهو ما سأجده بيوسفية برشيد، الذي قدم موسما جيدا رغم حداثة عهده في القسم الأول، وتوفره على مكتب مسير يصرف المستحقات المالية في حينها، ووجود سعيد الصديقي الذي لعب دورا كبيرا في التحاقي، كما أن طريقة لعبه ستفيدني كثيرا، وستجعلني واحدا من العناصر التي ستمنح الإضافة للخط الأمامي، والمساهمة في احتلال رتبة جيدة.

هل ستبحث عن لقب الهداف؟
أطمح للرسمية بيوسفية برشيد، وقيادة خطه الأمامي في البطولة الوطنية، لأنني متعطش لإحراز الأهداف، والمنافسة على لقب الهداف الذي ينقصني في المغرب، رغم تألقي اللافت مع الوداد الرياضي، وهذا المعطى لن يتأتى إلا بتضافر مجهودات كل اللاعبين، وتوصلي بكرات حاسمة لترجمتها إلى أهداف.

كيف تمر الاستعدادات للموسم المقبل؟
تمر بشكل جيد وبوتيرة مرتفعة، بحكم أن يوسفية برشيد انطلق بشكل مبكر في حصصه التدريبية، وسيستفيد كثيرا في ظل تأخر انطلاق منافسات الموسم المقبل، بدليل أن سعيد الصديقي شرع في وضع برنامج تجلى في مضاعفة التداريب، مع خوض عدة مباريات إعدادية.

ما هي أهدافك مع الفريق؟
يطمح يوسفية برشيد إلى احتلال رتبة أحسن من التي حققها الموسم الماضي، والمنافسة على مراكز متقدمة، تؤدي إلى مشاركة في المنافسات القارية، مادامت المجموعة تضم عناصر مجربة. بالنسبة إلي سأنافس بقوة على لقب هداف البطولة الوطنية.

هل تحتفظ بذكريات جميلة مع الوداد؟
لن أنسى الذكريات الجميلة مع الوداد، الذي منحني التألق والشهرة والألقاب، والدعم الجماهيري الكبير، لذا فإنني أكن له احترما كبيرا، وأتابع مساره محليا وقاريا، والذي يشرف كل المغاربة، وسأبقى وفيا لذلك، علما أن لدي علاقات طيبة مع كل فعالياته. هذه المكاسب جعلتني أختار البقاء في البطولة.

ماذا عن جماهير برشيد؟
كل الظروف مهيأة لتمكين جماهير يوسفية برشيد من الحلول بكثافة إلى الملعب البلدي، بحكم المستوى الجيد الذي قدمته المجموعة في الموسم الماضي، والتعاقدات المفيدة التي قام بها المكتب المسير، والاستعداد الجيد للموسم المقبل، والرغبة في تحقيق إنجاز غير مسبوق، بقيادة سعيد الصديقي، كما أن الملعب يتوفر على مدرجات بإمكانها أن تستوعب الكم الهائل من المناصرين، علما أن اللاعبين يعولون على جمهورهـــم لتحقيـــق مســــار محتـــرم في البطولة والكأس.
أجرى الحوار: عبد العزيز خمال (برشيد)

في سطور:
الاسم الكامل: فابريس أونداما نغيسي
تاريخ ومكان الميلاد: 26 فبراير 1988 بالكونغو
مركزه: مهاجم
لعب للنجوم السود الكونغولي والوداد الرياضي والاتحاد السعودي والنادي الإفريقي ورجاء بني ملال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق