fbpx
حوادث

انتحار شاب بفاس

فتحت المصالح الأمنية بفاس، تحقيقا في ظروف وحيثيات انتحار عشريني عصر أول أمس (الأحد) بعدما رمى بنفسه من الطابق الثالث لعمارة سكنية فوق قيسارية بمقاطعة أكدال وسط المدينة الجديدة، لأسباب غامضة ويعتقد أن تكون لها علاقة بمشاكل شخصية ونفسية.

ونقلت جثة الهالك الذي كان معروفا بين سكان وتجار القيسارية بحسن سلوكه وطيبوبته وتعامله الحسن مع الجميع، إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني لإخضاعها إلى التشريح الطبي بناء على أوامر قضائية بذلك والتحقيق في أسباب الانتحار الذي تم نحو الثانية زوالا.

ولم تستبعد المصادر احتمال أن تكون لانتحاره علاقة بما أصبح يعانيه من ظروف اجتماعية ونفسية صعبة بعد وفاة والديه وبقائه وحيدا.

ح . أ (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى