fbpx
حوادث

الحكم على رئيس جماعة بأداء 468 مليونا

قضت محكمة الاستئناف الإدارية بمراكش، أخيرا، في قرارها عدد 41 ، بالحكم على رئيس جماعة بيكودين قيادة أركانة بإقليم تارودانت، بأداء 468 مليون سنتيم لمالكي أرض انتزعها الرئيس لإقامة سوق أسبوعي فوقها.
وقرر الحكم الاستئنافي تأييد الحكم الابتدائي المستأنف مع تعديله بالرفع من التعويض على الاستيلاء على أرض الخواص، من 300 مليون سنتيم إلى 468 مليونا، وذلك بعد نقض الحكم من قبل محكمة النقض وإحالته على المحكمة نفسها لتبت فيه من جديد هيأة أخرى، لأن الحكم لم يحتسب المساحة الحقيقية للعقار المستولى عليه. وامتنع الرئيس عن تنفيذ الحكم القضائي النهائي الصادر ضده، ويجبره على تأدية أزيد من أربعمائة وخمسين مليون سنتيم لمالكي عقار.

وجاء رفع قيمة مبلغ التعويض بعد أن أجرت محكمة الاستئناف خبرة عقارية جديدة ، خلصت إلى أن جماعة بيكودين احتلت مساحة 7200 متر مربع من عقار الغير لإحداث منشآت السوق الأسبوعي، ليحدد تقرير الخبرة قيمة التعويض المستحق في 486 مليونا، على أساس 650 درهما للمتر المربع، معتمدة في ذلك على المعاينة الميدانية لمكونات السوق المقام فوق العقار وسند ملكية العقار وقياس المساحة المحتلة.

وتقدم الحسين المخرات ومن معه من الورثة تقدموا أمام المحكمة الابتدائية بأكادير بمقال يعرضون من خلاله بأنهم يملكون العقار المسمى”الملعب” ذا المساحة التي تتجاوز 7000 متر مربع، وبها أشجار الزيتون واللوز، احتلته الجماعة القروية بيكودين منذ 1980 وشيدت فوقه سوقا أسبوعيا. وطالب الورثة الحكم بالتعويض المناسب لفائدتهم، عن الحرمان من الاستغلال منذ بداية الاحتلال إلى تاريخ صدور الحكم. وقضت المحكمة في المجلس الجماعي، بعد إجراء خبرتين، في شخص رئيسه، بأدائه للمدعين تعويضا عن الاستيلاء على عقارهم قدرته المحكمة في 300 مليون سنتيم.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى