fbpx
تقارير

اعتقال طبيب ضمن شبكة لـ “القرقوبي”

مندوبية الصحة بالقنيطرة أكدت للمحققين أنه ليس من اختصاصه منح أقراص قوية التأثير

أودع قاضي التحقيق لدى المحكمة الابتدائية بالقنيطرة، نهاية الأسبوع الماضي، طبيبا عاما رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن المدينة، وذلك للتحقيق معه تفصيليا في الأسابيع المقبلة، في فضيحة انتمائه لشبكة ترويج الأقراص المهلوسة “القرقوبي”، بعدما حجز الأمن وصفات طبية موقعة باسمه، لاقتناء ثلاثة أنواع من الأقراص المخدرة القوية التأثير، واستشارت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الثانية بالمهدية مندوبية الصحة حول أحقية الطبيب في منح أنواع خطيرة من الأقراص، فكان رد المندوبية أن مثل هذه الأقراص يجيزها طبيب اختصاصي، وليس طبيبا عاما.
وفي تفاصيل القضية أوقفت الضابطة القضائية ثلاثة أشخاص من ذوي السوابق في الاتجار بالمخدرات، وحجزت لديهم وصفات لاقتناء أقراص مهلوسة، قبل أن يظهر البحث أن موقوفااقتنى 1900 حبة من ثلاثة أنواع مختلفة أعاد الاتجار فيها، وبعدما أمرت النيابة العامة بتعميق البحث، اتضح أن هناك يدا خفية للطبيب، وداهمت مصالح الأمن عيادته منتصف الأسبوع الماضي بحي الساكنية، وأمر وكيل الملك بوضعه رهن الحراسة النظرية.
وأوضح مصدر مقرب من التحقيق أن الطبيب أجاز للمتهمين اقتناء أقراص مرتفعة الثمن ومطلوبة من قبل المدمنين، كما حجزت بعيادته ملفات طبية، وضعت رهن إشارة الأبحاث التمهيدية. وأظهر التحقيق طيلة ثلاثة أيام أن هناك شبهات قوية في تورط الطبيب في الانتماء لشبكة ترويج الأقراص الطبية، وأثناء إحالته على وكيل الملك أنكر، رغم مواجهته بأدلة في الموضوع، وبعدها أحيل على قاضي التحقيق لاستنطاقه أوليا.
وحسب ما حصلت عليه “الصباح” جاء قرار الاعتقال في حق الطبيب بعدما أظهر البحث أنه ليس من اختصاصه منح الأقراص الطبية المضمنة في وصفاته، وأنها من اختصاص طبيب اختصاصي في الموضوع، نظرا لخطورتها على المستهلكين. كما أظهر البحث أن الطبيب كان يضمن علامات في الوصفات الطبية بصيغة “مكرر” حتى يقتني المروج الدواء أكثر من مرة، وكان ذلك من بين الأسباب التي دفعت بالنيابة العامة وقاضي التحقيق إلى التشدد مع الطبيب واتخاذ قرار اعتقاله.
وضمت فرقة الشرطة القضائية المحجوزات والملفات الطبية إلى محاضر الأبحاث التمهيدية المحالة على النيابة العامة والتي تتضمن إقرارات باقتناء الأقراص الخطيرة، كما تتضمن توقيعات الطبيب، والتي على أساسها منحت صيدليات مختلفة بقصبة المهدية والقنيطرة أقراصا مهلوسة، إلى أعضاء الشبكة لإعادة الاتجار فيها، مقابل مبالغ مالية. كما أظهر البحث مع الموقوفين أنهم اغتنوا من عائدات الاتجار بالأقراص الطبية.
عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى