fbpx
تقارير

نصف مليار لتنظيم مهرجان بأفقر جهة

خصص الحبيب الشوباني، رئيس جهة درعة تافيلات، عن حزب العدالة والتنمية، غلافا ماليا بقيمة 500 مليون، لتنظيم مهرجان سجلماسة الدولي للفيلم، إذ يرتقب أن يوقع خلال الدورة العادية للمجلس الجهوي لشهر مارس، على اتفاقية شراكة مع جمعية جديدة، يمنح بموجبها نصف الميزانية للجمعية.

ويتعهد المجلس، حسب ما ورد في مشروع الاتفاقية، بتقديم دعم مالي قدره 250 مليون سنتيم للجمعية المستفيدة، مقابل تنظيم مهرجان دولي للفيلم بالجهة، لثلاثة مواسم متتالية، مع الالتزام بإيداعه “كليا أو جزئيا” في الحساب البنكي الذي سيفتحه عز العرب العلوي لمحرزي، رئيس الجمعية بالرباط، باسم المهرجان، وذلك حسب ما ورد في بنود الاتفاقية، التي توصلت “الصباح” بنسخة منها.

واعتبرت جمعيات أن التعاقد مع هذه الجمعية الوطنية الجديدة، سيعتبر إقصاء للجمعية المحلية، التي دأبت على تنظيم المهرجان بالأهداف والتصورات نفسها، منذ سنوات، محققة نجاحات، يشهد لها مختلف نجوم السينما الوطنية والدولية، كما عبر متابعون للشأن المحلي بالجهة، عن استيائهم من هذه الاتفاقية، المرتقب المصادقة عليها قريبا، معتبرين “أن اللجوء لهذه الخطوة، من أجل دعم جمعية، يترأسها صديق رئيس الجهة، هو تبذير للمال العام، في ظل المشاكل العويصة التي تعانيها الجهة، أبرزها عدم توفر البنيات التحتية، والخدمات الاجتماعية الضرورية”.

ويشار إلى أن جهة درعة تافيلالت، التي يرأسها الشوباني، أفقر جهة بالمملكة، حسب التقرير الصادر عن المندوبية السامية للتخطيط، إذ يتعدى عدد سكانها 400 ألف نسمة، يعيشون الهشاشة، والفقر.

يسرى عويفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق