حوادث

اعتقال جزائري يمول الإرهابيين

أمن مطار محمد الخامس أوقف المتهم المطلوب للسلطات الفرنسية إثر محاولته الدخول للمغرب بعد فراره منذ 2016

وضعت المصالح الأمنية بالبيضاء، زوال الثلاثاء الماضي، حدا لمسلسل هروب جزائري متهم بتمويل الإرهاب وتكوين عصابة إجرامية والإشادة بأعمال إرهابية.

وحسب مصادر “الصباح”، فإن إيقاف المتهم، جاء بناء على تنقيطه، من قبل مصالح أمن مطار محمد الخامس الدولي بالبيضاء، إذ تبين أنه موضوع أمر دولي بإلقاء القبض عليه، صادر عن السلطات الفرنسية، لاقترافه سلسلة من الأعمال الإجرامية وهو ما عجل بالإطاحة به.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التحريات الأولية التي بوشرت مع المتهم، ارتباطا بعملية الإيقاف، أظهرت خطورته وبشاعة الأفعال الإجرامية التي كان يرتكبها، إذ تبين أنه متورط في تمويل الإرهاب وتكوين عصابة إجرامية والإشادة بأعمال إرهابية، وهو ما كان سيشكل خطرا على الأمن العام بالمغرب.

وأفادت مصادر متطابقة، أن عملية الإيقاف أحبطت فرار المتهم المعروف بتطرفه إلى المغرب، إذ كان يتهيأ للاستقرار به، لتفادي الاعتقال، وللبحث عن فرصة للعيش به، معتقدا أن مرور ثلاث سنوات على مذكرة البحث عنه وتمكنه من مغادرة الجزائر بحرية تامة، لن يوقعاه تحت المساءلة القانونية.

وتعود تفاصيل الواقعة، إلى وصول المتهم إلى مطار محمد الخامس الدولي قادما من الجزائر، إذ حاول المرور كباقي المسافرين، من أجل دخول المغرب للاختباء به، لتفادي اعتقاله، معتقدا أن الأمر لن يتعدى دقائق.

وفشلت توقعات المتهم الجزائري، فبينما اعتقد أن الأمور ستمر بطريقة سلسة، وأن الجرة ستسلم مثل ما حدث بالجزائر، تفاجأ بافتضاح أمره، إذ نسفت يقظة الشرطة خطته، من خلال إخضاعه للإجراءات الوقائية والاحترازية التي تقودها المصالح الأمنية بمنطقة أمن مطار محمد الخامس الدولي.

وأكدت المديرية العامة للأمن الوطني، خبر الواقعة، إذ كشفت في بلاغ لها، اعتقال المواطن الفرنسي من أصل جزائري، والبالغ من العمر 36 سنة.

وأوضح البلاغ، أن عملية التنقيط أظهرت أنه يشكل موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الفرنسية منذ 22 أبريل 2016.

وكشف المصدر ذاته، أنه تقرر الاحتفاظ بالموقوف رهن تدبير الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة على ذمة مسطرة التسليم، كما قام المكتب المركزي الوطني التابع للمديرية العامة للأمن الوطني بإشعار السلطات الأمنية الفرنسية بواقعة إيقاف المتهم.

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، أن إيقاف المتهم يأتي في سياق الجهود المكثفة التي تبذلها مصالح الأمن الوطني لتقوية تدابير المراقبة الأمنية في المعابر الحدودية الوطنية، وكذا في إطار حرصها الراسخ على تدعيم آليات التعاون الأمني الدولي الرامية لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية.

محمد بها

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق