fbpx
الرياضة

“الواف” يبحث عن إنجاز تاريخي

غيابات وازنة في خط الدفاع ومنع الفريق من التمرن تحت الأضواء الكاشفة

يواجه الوداد الفاسي الرجاء الرياضي، اليوم (السبت) في الخامسة مساء بالملعب الكبير بطنجة لحساب نصف نهائي كأس العرش، بحثا عن إنجاز تاريخي.

وسبق للوداد الفاسي أن بلغ مناسبة واحدة إلى ربع النهائي موسم 1988/1989، قبل أن يخرج على يد أولمبيك خريبكة بهدف لصفر، وتعتبر المرة الأولى التي يبلغ فيها نصف النهائي، أما إذا تجاوز الرجاء فسيحقق إنجازا تاريخيا غير مسبوق.

وأجرى الوداد الفاسي تداريبه طيلة الأسبوع بملعب الحسن الثاني على أرضية سيئة، واقتصرت تداريبه على حصص صباحية، بحكم أن جاره المغرب الفاسي يتدرب في المساء.

وتعذر على مسؤولي الوداد الفاسي إيجاد ملعب بعشب طبيعي لإجراء التداريب، بعد رفض إدارة المركب الرياضي بفاس الترخيص لأندية فاس باستعمال أرضية الملعب الملحق، خوفا من إتلاف عشبه، جراء التساقطات المطرية.

وتعذر على المدرب حسن أوغني برمجة الحصة التدريبية لأمس (الجمعة) بطنجة ليلا، تحت الأضواء الكاشفة، للاستئناس بها، خصوصا أن فريقه يمارس بالدرجة الثانية والتي تدور مبارياتها عصرا.

وواجه الوداد الفاسي خلال مساره هذا الموسم في كأس العرش، جاره المغرب الفاسي وهزمه بهدفين لواحد، والاتحاد القاسمي وانتصر عليه بثلاثة أهداف لاثنين، وأولمبيك الدشيرة وتخطاه بالضربات الترجيحية، وسطاد المغربي، فاز عليه بثلاثة أهداف لاثنين.

ويفتقد الوداد الفاسي ثلاثي الدفاع خلال مباراته اليوم أمام الرجاء،  إذ يعاني زكرياء شوكاك إصابة، رغم محاولة الطاقم الطبي التدخل ليكون جاهزا، فيما يغيب يونس بودي مند أزيد من ثلاثة أسابيع عن التداريب، دون تقديم أي مبررات للإدارة، وعمر الجراري بسبب جمعه ثلاثة إنذارات.
خالد المعمري (فاس)

بنجلون: سنواجه منافسا متمرسا

قال عبد السلام بنجلون، مهاجم وداد فاس، إن مواجهة الرجاء ستكون تاريخية، مضيفا أن المنافس متمرس في جميع المنافسات سواء القارية أو الوطنية، بحكم تاريخه وتركيبته البشرية التي تضم أفضل وأجود اللاعبين.

لكن يضيف بنجلون “بدورنا نملك مجموعة شابة، بإمكانها أن تقف الند للند أمام الرجاء. سنلعب مباراة تاريخية لتحقيق المبتغى والوصول إلى المباراة النهائية، ونعي جيدا أن مباريات كأس العرش تربح ولا تلعب”.

وأضاف بنجلون”سنحاول الفوز والتأهل من أجل إهدائه لجمهورنا الوفي ولسكان فاس عامة”.

بذل جديدة للاعبين
مباشرة بعد نهاية آخر حصة تدريب أجراها الوداد الفاسي، صباح أول أمس (الخميس) بملعب الحسن الثاني، توصل اللاعبون ببذل رياضية جديدة خاصة بفصل الشتاء، ساعات قبل مغادرتهم فاس في اتجاه طنجة عبر الطائرة.

وغادرت حافلة الوداد الفاسي فاس بدورها في اتجاه طنجة على الساعة العاشرة صباحا، كي تنتظر وصول اللاعبين في حدود الساعة السابعة مساء إلى مطار ابن بطوطة بطنجة.

عشر حافلات للجماهير
بتنسيق مع جمعية محبي الوداد الفاسي والسلطات المحلية بفاس، تم تخصيص عشر حافلات من الحجم الكبير لنقل جماهير الوداد الفاسي إلى طنجة اليوم (السبت) على الساعة الثامنة صباحا.
وتم توزيع الحافلات على جميع مناطق المدينة، بداية من معقل الفريق فاس الجديد وباب بوجلود والطالعة الصغيرة والرصيف والملاح وعين هارون وبن دباب وباب الفتوح وحي النرجس.

مشاكل مالية وحوافز
يعيش لاعبو الوداد الفاسي مشاكل مالية كبيرة، إذ لم يتوصلوا بمنح عشر مباريات من الموسم الماضي،إضافة إلى منح بداية الموسم الحالي والشطر الأول من منحة التوقيع.
ورغم الأزمة، عقد حسن الجامعي رئيس الوداد الفاسي اجتماع مع الطاقم التقني ولاعبي الفريق، وخصص لهم منحة 20 ألف درهم، في حال تخطي الرجاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى