fbpx
اذاعة وتلفزيون

انتقادات لخالد بسبب طه

وجه نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، انتقادات لاذعة للمغني الجزائري الحامل للجنسية المغربية، الشاب خالد، وذلك بعدما تغيب عن مراسيم توديع جثمان زميله رشيد طه بباريس.

وشن بعض النشطاء هجوما حادا على الشاب خالد، سيما أن اعمالا كثيرة جمعت الفنانين، وكان من المفترض أن يكون صاحب “عايشة”، من بين الفنانين الذين حرصوا على حضور المراسيم.

ونشر صحافي جزائري، على صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي، تدوينة يعيب فيها على الفنانين الذين تغيبوا عن مراسيم توديع جثمان الفنان الراحل، مؤكدا أن الفنان العربي الحاضر هو المغربي محمد الريساني، إضافة إلى كبار الفنانين والموسيقيين والكتاب والموزعين الفرنسيين.

ونقل جثمان الفنان الجزائري، رشيد طه، أول أمس (الخميس)، من فرنسا إلى الجزائر، من أجل دفنه في بلده الأم، رغم أنه عاش معظم حياته في الديار الفرنسية.

ونشرت قناة النهار الجزائرية، مقطع فيديو، من فرنسا، أثناء توديع جثمان الفنان الجزائري، وسط حضور من طرف المقربين منه.

وقد رحل رشيد طه إلى دار البقاء الأربعاء الماضي، وعمره 59 سنة، إثر أزمة قلبية أصيب بها أثناء نومه.

إ. ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى