حوادث

خلافات تنهي حياة شاب بطنجة

علم لدى المصالح الولائية لأمن طنجة، أن شابا في عقده الثاني لقي مصرعه، صباح أول أمس (الاثنين)، إثر تعرضه لطعنات بواسطة سكين، وجهها له أحد الأشخاص وعجلت بوفاته.

وانتقلت عناصر من الشرطة القضائية والعلمية إلى منطقة المدينة الرياضية بجوار ملعب التنس بطنجة، فوجدت الضحية، الذي يبلغ من العمر 27 سنة، مضرجا في دمائه يصارع الموت، لتقوم بإخطار عناصر الوقاية المدنية، التي حضرت إلى المكان وعملت على نقل المصاب إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بالمدينة.

ورغم كل الإسعافات المقدمة للضحية، لم يتمكن الطاقم الطبي المعالج من إنقاذ حياته، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بطعنة، التي تعرض لها في بطنه، وتسببت له في نزيف دموي وتلف في الأنسجة الدموية، ليتم نقله إلى مستودع الأموات الجماعي بالمدينة، في انتظار إنجاز تقرير طبي حول أسباب الوفاة، وتسليم الضحية إلى أهله من أجل الدفن.

وإثر التحريات التي باشرتها المصالح الأمنية، تمكنت من معرفة هوية الجاني، الذي جرى إيقافه بالمنطقة نفسها، وبحوزته الأداة التي نفذ بها الجريمة، وهي عبارة عن سكين من الحجم المتوسط، ليتم اقتياده إلى مقر الشرطة، ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه حول أسباب وملابسات طعنه الضحية.

وأوضح المصدر نفسه، أنه بناء على بحث أولي مع المشتبه فيه، فإن أسباب هذه الجريمة تعود إلى خلافات قائمة نشب عنها اشتباك سرعان ما تطور إلى تبادل الضرب والجرح بواسطة أسلحة بيضاء، ليوجه المتهم طعنة قاتلة للضحية، قبل أن يلوذ بالفرار، تاركا إياه مضرجا في دمائه.

ومن المنتظر أن تحيل مصلحة الشرطة القضائية، اليوم (الأربعاء)، المتهم على الوكيل العام لدى استئنافية طنجة، بعد الانتهاء من انجاز المحاضر الرسمية، لتكييف التهم الموجهة إليه وتقديمه أمام العدالة.

المختار الرمشي (طنجة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض