الرياضة

فضيحة… مكتبان للرجاء بالوزارة

غاريدو يرحب بالتوقيع لمهاجم دربه في الأهلي وأزارو ينصحه بالدفاع الجديدي

في أول رد فعل بعد نشر “الصباح” معطيات حول توجه وزارة الشباب الرياضة للمصادقة على النظام الأساسي للمكتب المديري للرجاء الرياضي متعدد الفروع، في عدد أمس (الاثنين)، سارع المجلس الإداري للنادي نفسه إلى وضع ملفه إلى الوزارة صباح اليوم نفسه.

وحسب المعطيات نفسها، فإن عضوا من المجلس الإداري للرجاء، الذي انتخب منصف الأبيض رئيسا له، ويتنازع مع المكتب المديري برئاسة محمد سيبوب، حل أمس بمقر الوزارة بالرباط، وقدم ملف النادي، من أجل الحصول على المصادقة ثم الاعتماد.

وأشارت “الصباح” في عدد أمس إلى أن مصادقة الوزارة على النظام الأساسي للمكتب المديري سيشعل الانقسامات داخل الرجاء، إذ لم تأخذ مصالح الوزارة بعين الاعتبار الأوضاع داخل النادي والعلاقة بين فروعه، وضمنها فرع كرة القدم، المقرب إلى المجلس الإداري.

وينص القانون على أن منح المصادقة والاعتماد للمكتب المديري سيعطيه الصلاحية لبسط يديه على جميع الفروع، وضمنها فرع كرة القدم، وتعيين رؤساء منتدبين لها، وذلك حسب الفقرة الثانية من المادة الثامنة من قانون التربية البدنية والرياضة 30-09.

ويعاب على مصالح الوزارة تدبير هذا النوع من الملفات بطريقة سطحية وغير قانونية.

وتأتي هذه المستجدات، في وقت يعيش فيه فرع كرة القدم انتعاشة كبيرة، منذ تولي اللجنة المؤقتة مسؤولية تسييره، إذ تمكنت من صرف جميع مستحقات اللاعبين، المتعلقة بالموسم الماضي، وتخفيف حدة الأزمة المالية، وتهيء الفريق للموسم المقبل.

وتتجه الوزارة أيضا إلى المصادقة على النظام الأساسي لفرع كرة القدم بالدفاع الجديدي، باعتباره جمعية أحادية النشاط، بحجة أنه كان السباق لوضع ملفه، رغم أن النادي جمعية متعددة الفروع، وموضوع نزاع معروض على القضاء بهذا الشأن.

وتسير جامعة كرة القدم ووزارة الشباب الرياضة نحو مخطط لفصل كرة القدم عن الأندية متعددة الفروع، ضدا على القانون (المادة الثامنة)، وذلك لوضع الجميع أمام الأمر الواقع لإنشاء الشركة، بما أن القانون يمنعها على الجمعيات أحادية النشاط.

ومن شأن تطبيق هذا المخطط أن يجهز على باقي الأنواع الرياضية، في ظل الاهتمام فقط بكرة القدم.

وعلى صعيد آخر، كشفت مصادر رجاوية أن المدرب كارلوس غاريدو رحب بالتعاقد مع المهاجم المصري عمرو جمال، الذي دربه موسمين في الأهلي، وكان مهاجمه المفضل.

وأضافت المصادر نفسها أن الدولي المصري عمرو جمال (26 سنة)، يواجه مشكلة إدارية في مصر، بفعل إغلاق باب الانتدابات في وجه اللاعبين القادمين من دوريات أجنبية، إذ لم يفسخ اللاعب عقده مع نادي هلسينكي الفيلندي إلا في الأسبوع الماضي.

وأضافت المصادر أن الإدارة التقنية للرجاء اقترحت عمرو جمال على كارلوس غاريدو، الذي أعطى الضوء الأخضر لانتدابه.

ونصح أزارو عمرو جمال بالانتقال إلى الدفاع الجديدي، الذي يبحث عن مهاجم، إلا أن اللاعب تحفظ على الاقتراح، بسبب تقلص حظوظ الفريق الجديدي في عصبة الأبطال.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق