الرياضة

الرجاء يسافر نحو جحيم زغرتا

يعاني طول الرحلة والحرارة والعشب الاصطناعي ويعود إلى البيضاء قبل التوجه إلى الكونغو
قرر الرجاء الرياضي السفر إلى بيروت، ومنها إلى زغرتا بلبنان، مساء أمس (الاثنين)، من أجل مواجهة السلام زغرتا الجمعة المقبل، لحساب ذهاب الدور 32 من البطولة العربية للأندية.
ومن المقرر أن تتجه طائرة الفريق الأخضر في رحلة مباشرة إلى العاصمة اللبنانية تستغرق 5 ساعات، قبل أن تتوجه البعثة بعدها إلى زغرتا في رحلة أخرى تدوم ساعة ونصف ساعة للوصول إلى الفندق.
وسيكون على الفريق الأخضر مواجهة الحرارة المفرطة التي تصل بمنطقة زغرتا إلى 36 درجة، ثم الأرضية الاصطناعية لملعب السلام زغرتا، الذي سيتدرب فيه لاعبو الرجاء بعد غد (الخميس) قبل المباراة.
وضمت بعثة الفريق البيضاوي جل اللاعبين الأساسيين، فيما تحوم شكوك حول مشاركة عبد الإله الحافظي، الذي ينتظر الضوء الأخضر من طبيب الفريق، بسبب الإصابة التي غيبته عن المباريات الأخيرة.
وفي السياق نفسه، سيضطر الرجاء إلى العودة إلى البيضاء مباشرة بعد نهاية مباراته أمام السلام زغرتا، قبل التوجه مجددا إلى الكونغو لمواجهة فيتا كلوب في 19 غشت الجاري، لحساب الجولة الخامسة من دور مجموعات كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».
وينتظر الرجاء قرارا من «كاف» في الأيام القليلة المقبلة، قبل تأكيد السفر إلى الكونغو، بعدما أعلنت وزارة الصحة به حالة الطوارئ بعد انتشار جديد لوباء «الإيبولا»، الذي أودى بحياة العشرات من الأشخاص في ظرف وجيز.
وبالإضافة إلى الإجراءات الاحترازية التي ستتخذها إدارة الرجاء، فإن الفريق الأخضر ينتظر ضمانات من «كاف» قبل السفر، من أجل التأكد من سلامة لاعبيه خلال السفر.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق