fbpx
الأولى

حديث الصباح: شياطين العلمانيين وملائكة الإسلاميين

من يقسّم الحياة السياسية إلى شياطين وملائكة لا يفهم أبجدية السياسة العصرية في دولة ديمقراطية

ما زال رئيس الحكومة لم يُدرك بعدُ أنه قد تولى مسؤولية حكومية، وأنه في موقع السلطة، ولهذا يستمرّ في تقديم نفسه في ثوب الضحية، في الوقت الذي يمسك فيه هو ومعاونوه سوط الجلاد. قد يكون المشهد ما زال غامضا بعض الشيء في أذهان


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى