الرياضة

جمعية تندد بأوضاع أولمبيك اليوسفية

نددت جمعية أنصار أولمبيك اليوسفية بوضعية فريق كرة القدم وما آل إليه هذا الفريق بسبب سوء التسيير وتوالي النتائج السلبية. وراسلت الجمعية رئيس المكتب المديري بهدف التدخل لوضع حد للمشاكل التي يعيشها الفرع، والتي لخصتها في «الغياب التام للرئيس» و»تولي عضو واحد عدة مسؤوليات بسبب عدم تفرغ الآخرين»، واستغربت الجمعية «صمت الجهات المسؤولة على الوضع الراهن للفريق».
وجاء في الرسالة، التي حصل «الصباح الرياضي» على نسخة منها، أن ما يعيشه الفريق حاليا لا يشرف، وشبهته بفرق الأحياء عندما «أصبح عضو واحد يقوم بمهام الرئيس والكاتب العام وأمين المال ويتدخل في اختصاصات المدرب»، وذكرت الرسالة أن الجميع مطالبون بإنقاذ الفريق حتى لا تتوالى النتائج السلبية ويغادر القسم الأول هواة.
وأكدت الجمعية أنها بعيدة كل البعد عن المشاكل التي تسببت في إقالة المدرب السابق خالد الكابس، وأنها طالبت باستقالة المكتب المسير، وشددت الجمعية على أنها لن تكون أداة لتصفية الحسابات.
وقالت الجمعية إنها «تستعد لتوزيع بيان يفضح بعض الممارسات التي يقوم بها أعضاء من المكتب المسير والذين يشوهون سمعة الفريق»، حسب الرسالة، كما هددت بتنظيم وقفة احتجاجية بالموازاة مع مباراة رسمية للفريق اليوسفي في بطولة الهواة.

حسن الرفيق (اليوسفية)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق