الرياضة

ريال مورينيو يتلقى أكبر صفعة

هزمه برشلونة بخمسة أهداف لصفر وانتزع منه الصدارة

ألحق حامل اللقب برشلونة بغريمة التقليدي ريال مدريد الهزيمة الأولى له هذا الموسم، وكانت بنتيجة ثقيلة وبخمسة أهداف لصفر، وذلك في مباراة مساء أمس (الاثنين) على ملعب «كامب نو» في برشلونة، في قمة الدوري الإسباني «الكلاسيكو» في

ختام المرحلة الثالثة عشرة من البطولة.
كانت المباراة من طرف واحد، إذ تلاعب أصحاب الأرض بضيوفهم، وجاءت الأهداف عن طريق تشافي هرنانديز في الدقيقة العاشرة، وبدرو رودريغيز في الدقيقة 18، ودافيد فيا في الدقيقتين 55 و58، ثم البديل جيفرين سواريز في الدقيقة 90.
وانتزع برشلونة صدارة الليغا بعد أن رفع رصيده إلى 34 نقطة، ليتقدم بفارق نقطتين أمام ريال مدريد الذي تراجع إلى المركز الثاني.
بدأت المباراة بضغط هجومي مكثف من برشلونة، وأنقذت العارضة تسديدة خطيرة من الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة الخامسة.
ثم أثمر الهجوم الكاسح لأصحاب الأرض عن الهدف الأول في الدقيقة العاشرة عن طريق نجم خط الوسط تشافي هرنانديز، إثر تمريرة بينية من أندريس إنييستا ضرب بها دفاع ريال مدريد من العمق، واصطدمت الكرة بقدم البرازيلي مارسيلو ثم تهيأت أمام المرمى لتشافي الذي سددها على يمين الحارس إيكر كاسياس.
وتواصل الضغط الكاتالوني، وهو ما أسفر عن الهدف الثاني في الدقيقة 18 بقدم المهاجم الشاب بدرو رودريغيز، بعد أن مر دافيد فيا وتوغل داخل منطقة جزاء ريال مدريد من الناحية اليسرى، وراوغ سيرجيو راموس، ثم لعب تمريرة عرضية أفلتت من بين يدي كاسياس ومرت إلى بدرو الذي وضعها في المرمى.
ودانت السيطرة على مجريات اللعب بصورة شبه تامة لبرشلونة، في حين اتسم أداء لاعبي ريال مدريد بالارتباك، وتأثر الهجوم بغياب الأرجنتيني المصاب غونزالو هيغواين.
واشتعلت أجواء المباراة بدون داع في الدقيقة 30، بعد أن قام البرتغالي كريستيانو رونالدو جناح ريال مدريد بدفع جوسيب غوارديولا، مدرب برشلونة أثناء قيام الأخير بإعطائه الكرة التي خرجت من الملعب، وهو ما أثار لاعبي برشلونة وأدى إلى اشتباك بين اللاعبين دام للحظات، قبل أن ينال رونالدو بطاقة صفراء من الحكم، ويستأنف اللعب.
بعدها بخمس دقائق نال البرتغالي بيبي مدافع ريال مدريد إنذاراً آخر بسبب الخشونة مع ميسي، وفي الدقيقة 39 توغل رونالدو داخل منطقة جزاء برشلونة، وراوغ فيكتور فالديز الذي مد يديه أمام البرتغالي وسقط الأخير، لكن الحكم أمر باستئناف اللعب رغم مطالبة لاعبي ريال مدريد بضربة جزاء.
وفي الدقيقة 45 استمر مسلسل العنف من جانب لاعبي ريال مدريد، وقام المدافع البرتغالي ريكاردو كارفاليو بضرب ميسي بالمرفق في وجهه، ولكن الحكم اعتبر أن ما فعله كان غير متعمد، وأنذر ميسي باعتباره يدعي الإصابة، لينتهي الشوط الأول المثير بتقدم الفريق الكاتالوني بهدفين نظيفين، وسيطرة تامة له على مجريات اللعب، إذ بلغت نسبة استحواذ برشلونة على الكرة 61 في المائة.
لم يختلف الأمر كثيراً في الشوط الثاني الذي بدأ بسيطرة من برشلونة، وتلقى تشابي ألونسو إنذاراً للخشونة في الدقيقة 50، وبعدها بلحظات أهدر تشافي هرنانديز فرصة ثمينة للتسجيل بعد أن انفرد بكاسياس، وسدد الكرة فتصدى لها الأخير وعادت مرة أخرى إلى تشافي الذي سددها خارج المرمى.
وقضى دافيد فيا على آمال منافسيه في الدقيقة 55 بإحرازه الهدف الثالث لبرشلونة بعد تمريرة بينية من ميسي وصلت داخل المنطقة إلى فيا المواجه للمرمى، فسددها أرضية قوية على يسار كاسياس.
واستمرت العاصفة الهجومية الكاتالونية، وهو ما أسفر عن الهدف الرابع في الدقيقة 58 بقدم فيا أيضاً ومن تمريرة طولية أخرى من ميسي تلقاها فيا وسددها بين ساقي كاسياس.
وأجرى جوزيه مورينيو، مدرب ريال مدريد التغيير الأول في الدقيقة 60، فسحب مارسيلو ودفع بدلاً منه بالظهير ألفارو أربيلوا، واستمراراً للخشونة من جانب لاعبي ريال مدريد نال كارفاليو إنذاراً، تلاه الألماني سامي خضيرة بدوره في الدقيقة 76.
ودفع غوارديولا بمهاجمه الشاب بويان كركيتش بدلاً من دافيد فيا، وكاد أن يسجل الهدف الخامس فور نزوله من تسديدة قوية أبعدها كاسياس بصعوبة في الدقيقة 77.
ثم أجرى غوارديولا تغييراً مزدوجاً في الدقائق الأخيرة، بنزول المالي سيدو كيتا بدلاً من تشافي، والمهاجم الصاعد جيفرين سواريز بديلا لدافيد فيا.
وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، نجح البديل جيفرين سواريز في ضرب مصيدة التسلل والانفراد بالمرمى، ليكمل خماسية برشلونة في شباك كاسياس.
وتجدد الاشتباك بين لاعبي الفريقين في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلاً من الضائع بسبب العنف المتعمد من لاعبي ريال مدريد ضد ميسي، ثم اعتداء سيرجيو راموس على قائد برشلونة كارليس بويول، وهو ما دفع الحكم إلى طرد راموس، لتنتهي المباراة بأسوأ صورة للفريق الملكي، ويحتفل برشلونة بالنتيجة التاريخية وبانتزاعه الصدارة من الغريم التقليدي.

وكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق