الرياضة

إسرائيلية تلقن العلمي دروسا في التنس

نادية العلمي
منيت لاعبة التنس المغربية نادية العلمي بخسارة قاسية أمام الإسرائيلية شاهار بيير، في الدور الأول من بطولة الدوحة الدولية لكرة المضرب التي انطلقت أول أمس (الاثنين) في العاصمة القطرية الدوحة، وتشارك فيها نخبة من نجمات التنس العالميات.
ولم تجد اللاعبة الإسرائيلية، المجندة في الجيش الإسرائيلي، أي صعوبة تذكر في تخطي منافستها المغربية، وفازت بشوطين لصفر بواقع ستة لصفر خلال 42 دقيقة فقط، لتودّع العلمي الدور الأول من البطولة، بينما تأهلت شاهار بيير للدور الثاني، الذي أُعفيت منه اللاعبات الثماني الأوليات.
وشاءت قرعة الدورة أن تضع المغربية العلمي في مواجهة لاعبة إسرائيلية، ما أثار الكثير من الجدل خلال الفترة الماضية ووضع منظمي البطولة في حرج، إذ لا تجيز قوانين الاتحاد الدولي لكرة المضرب استبعادها طالما لم تتوافر أسباب مقنعة لذلك.
وسبق لشاهار بيير المشاركة في دورة قطر المفتوحة العام الماضي، بعد أن منعت من المشاركة في البطولة لمدة عامين بسبب مشاركتها في التجنيد العسكري، وتعتبر أول لاعبة إسرائيلية تشارك في بطولة للاتحاد الدولي لتنس السيدات تنظمها دولة خليجية.
وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة منعت بيير من المشاركة في بطولة دبي عام 2009، ما أدى إلى تغريمها 300 ألف دولار لعدم منحها تأشيرة الدخول، حصلت اللاعبة منها على نحو 44 ألف دولار.
وأثارت بيير ضجة كبيرة في المغرب قبل عامين، لما استدعيت للمشاركة في بطولة الجائزة الكبرى للا مريم، التي جرت في مدينة فاس.

أ. ن

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق