الرياضة

الفتح يمنع ملعبه على المنتخب النسوي

قررت لجنة كرة القدم النسوية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إجراء مباراة المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة أمام نظيره التونسي، لحساب الدور الأول من التصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم بالملعب البلدي بالقنيطرة بدل مولاي الحسن بالرباط.

وأكد مصدر “الصباح الرياضي” أن فريق الفتح رفض منح الملعب للجامعة من أجل إجراء مباراة المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة أمام تونس، من أجل إجراء مباريات الفئات الصغرى بالفريق، وأنه رفض تغيير موعدها لفسح المجال أمام المنتخب الوطني للاستقبال بملعب مولاي الحسن، مشيرا إلى أن لجنة كرة القدم النسوية لم تجد بدا من طلب الاستقبال بالملعب البلدي بالقنيطرة لخوض المباراة، سيما أنه يتوفر على عشب اصطناعي من النوع الجيد ومعتمد من طرف الاتحاد الدولي.
إلى ذلك أوضح المصدر ذاته أن أعضاء من لجنة كرة القدم النسوية سيطالبون بإجراء مباراة المنتخب النسوي للكبيرات ونظيره السنغالي لحساب الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم بالدار البيضاء، بسبب المضايقات التي يلاقونها من خلال مطالبتهم فريق الفتح الرياضي بخوض مباراة لفائدة المنتخبات الوطنية، علما أن الجميع يعرف كيف أصبح الفريق الرباطي يتحكم في إدارة ملعب مولاي الحسن، شأنه في ذلك شأن باقي الملاعب المنتشرة بمدينة الرباط، مضيفا أن العديد من الأندية المحلية تشتكي من سيطرة النادي الرباطي على الملاعب المنشأة لاستفادة أندية محلية منها.

صلاح الدين محسن

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض