fbpx
الرياضة

ماراثون مراكش يؤهل إلى أولمبياد لندن

أعلن محمد الكنيدري، مدير ماراثون مراكش الدولي, أن الإتحاد الدولي لألعاب القوى اعتمد رسميا الدورة 23 لماراثون مراكش محطة إقصائية للتأهل إلى دورة الألعاب اللأولمبية 2012 بلندن.
وأضاف, في ندوة صحافية عقدها مساء بمراكش, خصصت لتسليط الضوء على الدورة 23 , التي ستقام يوم 29 يناير الجاري, أن هذا الاختيار جاء بالنظر للسمعة العالمية التي يتمتع بها هذا الماراثون الذي يعد من بين الماراطونات العالمية المعترف بها من طرف الإتحاد الدولي لألعاب القوى, وكذا للتنظيم الجيد والأسماء الوازنة التي تخوض غماره.
وأوضح الكنيدري, رئيس جمعية الأطلس الكبير, أنه من المرتقب أن يشارك في دورة هذه السنة, أزيد من 5000 عداء وعداءة من مختلف أنحاء العالم, معربا عن أمله في تحطيم الرقم القياسي العالمي والنزول تحت ساعتين وعشر دقائق.
وأضاف أن الدورة 23 ستعرف مشاركة عدائين دوليين كبار كالإثيوبيين كدجرما, الفائز بماراطوني فالانسيا والدار البيضاء سنة 2009, وتشاوبا الذي فاز بماراطون مراكش سنة 2007, فضلا عن العداء البورندي خميس آدم إسماعيل, الذي حقق توقيت ساعتين وسبع دقائق في ماراطون فالانسيا والقطري كمبيو.
كما ستتميز هذه الدورة أيضا بمشاركة عدد من العدائين المغاربة ضمنهم «تاغرافت» الفائز بماراطون بلباو (2 س و8 د) وبوبكر عبد الكريم الذي فاز بماراطون أثينا سنة 2011 ورشيد الغنموني.
وبعد أن أشار إلى أن القيمة المالية الإجمالية للنسخة 23 للماراثون التي تناهز 200 مليون سنتيم (موزعة بين جوائز الماراثون ونصف الماراثون ذكورا وإناثا والتحفيزات الأخرى والتنظيم), دعا الكنيدري الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى وكافة الفاعلين من سلطات محلية ومنتخبين الى تقديم المزيد من الدعم لهذا الماراطون حتى يصبح ضمن مصاف الماراطونات العالمية الكبرى واستقطاب عدائين كبار للمشاركة فيه.

الصباح الرياضي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق