fbpx
الرياضة

مـبـاراة لـتـتـويـج الـصـحـوة

الفتح يبحث عن معانقة كأس العرش بعد 15 سنة والمغرب الفاسي بعد 22 سنة

يبحث الفتح الرياضي والمغرب الفاسي عن تتويج صحوتهما هذا الموسم بلقب لكأس العرش، عندما يخوضان المباراة النهائية اليوم (الخميس) بداية من الرابعة والنصف عصرا بملعب المجمع الرياضي مولاي عبد الله بالرباط.
ونجح الفريقان الفاسي والرباطي في تقديم مستويات لافتة هذا الموسم، أسعفت الأول في بلوغ نهائي كأس العرش واحتلال مركز متقدم في البطولة، والثاني في بلوغ النهائي في مسابقتي كأس العرش وكأس الكونفدرالية الإفريقية. ومازال فريق الفتح يحافظ على سجله خاليا من الهزيمة في منافسات البطولة الوطنية، وقد يرتقي إلى صدارة الترتيب إذا استغل مبارياته المؤجلة.
ويشرف على تدريب الفريقين مدربان مغربيان، هما رشيد الطاوسي بالنسبة إلى المغرب الفاسي، وحسين عموتة، بالنسبة إلى الفتح الرياضي.
ويوجد المغرب الفاسي في وضع أفضل مقارنة مع الفتح، إذ خلد إلى فترة من الراحة في ظل توقف منافسات البطولة الوطنية الأسبوع الماضي بسبب عيد الأضحى، فيما خاض الفريق الرباطي مباريات هامة في الآونة الأخيرة، وآخرها مباراة الاتحاد الليبي في إياب نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، كما أنه يخوض مباراة اليوم مشغول البال بمباراة الصفاقسي التونسي يوم الأحد المقبل في ذهاب نهائي المسابقة الإفريقية.
ويعلق الفريقان الرباطي والفاسي آمالا كبيرة على مباراة اليوم  للفوز بالكأس الخامسة بالنسبة إلى الأول بعد ألقاب سنوات 1967 و1973 و1976 و1995، والثالثة بالنسبة إلى الثاني بعد لقبي 1980 و1988.
واعتاد المغرب الفاسي والفتح الرياضي على حضور نهاية كأس العرش، إذ يخوض فريق العاصمة العلمية النهاية العاشرة بعد سنوات 1966 و1971 و1974 و1980 و1988 و1993 و2001 و2002 و2008، في حين يلعب فريق العاصمة الإدارية النهاية السابعة بعد نهايات 1960 و1967 و1973 و1976 و1995 و2009.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق