fbpx
وطنية

موجـة بـرد قـارس

يعيش عدد من مناطق المغرب على وقع موجة برد قارس من المتوقع أن تستمر إلى غاية الخميس المقبل، على أن تشهد درجات الحرارة انخفاضا كبيرا، في اليومين المقبلين، قبل أن تعود إلى تسجيل ارتفاع طفيف بحلول الجمعة، المقبل دون أن يعني ذلك زوال الاضطراب الجوي الذي يغطي البلاد.
وأوضح الحسين يوعابد، مسؤول التواصل بالمديرية الوطنية للأرصاد الجوية، أن موجة البرد التي شهدتها المملكة بدءا من أول أمس (السبت)، ناجمة بالأساس عن نزول كتل هوائية باردة قادمة من شمال أوربا، وصلت إلى شمال إفريقيا، أدت إلى انخفاض في درجات الحرارة بمعدل 8 إلى 10 درجات أقل من المعدلات المسجلة خلال الفترة ذاتها في السنوات الماضية.
ويرتقب أن تشهد البلاد انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة خلال الثلاثة أيام الأولى من الاضطراب الجوي، الذي يطول المغرب شأنه شأن باقي دول شمال إفريقيا، توقع يوعابد أن تصل درجات الحرارة إلى ناقص 5 و2 في الليل، بكل من فكيك وجرادة وبولمان وميدلت وإيفران وأزيلال ومرتفعات تنغير، على ألا تتجاوز درجات الحرارة بالمناطق ذاتها 9 درجات في النهار. مناطق تازة وكرسيف وتاوريرت وشيشاوة ومرتفعات تارودانت وورزازات، معنية هي الأخرى بموجة البرد، إذ تتوقع أن تصل درجات الحرارة بها إلى ناقص 1 في الليل، على أن تبلغ 9 في النهار خلال الأيام المقبلة.
هـ. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق